نتانياهو: سأضم الضفة اذا اعلن عرفات الدولة

هدد رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو امس بضم جزء من الضفة الغربية في حال اعلن قيام الدولة الفلسطينية من جانب واحد . واكد نتانياهو في تصريح الى القناة الثانية في التلفزيون الاسرائيلي مساء امس (اذا ارتكب (الرئيس الفلسطيني) ياسر عرفات هذا الخطأ حسب تعبيره فسنضطر الى اتخاذ اجراءات من جانب واحد في الاراضي التي تخضع لسيطرتنا في يهودا والسامرة (الضفة الغربية)) . وكان نتانياهو يرد بذلك على صحافي سأله عما اذا كانت اسرائيل ستعمد الى ضم جزئي للضفة الغربية في حال اعلن عرفات دولة فلسطينية في ختام المرحلة الانتقالية الحالية في مايو 1999. وقد اكد عرفات السبت الماضي ان (العام المقبل سيشهد اعلان الدولة الفلسطينية ان شاء الله) , وعلى الجانب الفلسطيني حذر أمين عام الرئاسة الفلسطينية الطيب عبد الرحيم الجانب الاسرائيلى من مغبة التهديدات التى أطلقها مسؤولون اسرائيليون من ان اسرائيل ستعيد احتلال الاراضي الفلسطينية اذا اعلنت الدولة الفلسطينية وقال (أنهم اذا دخلوا ارضنا فانهم لن يخرجوا منها سالمين). وأضاف ان الشعب الفلسطينى سيدافع عن أرضه وقيام دولته المستقلة العام المقبل وفق المواثيق والقرارات والاتفاقيات الدولية. وأكد عبد الرحيم وحدة القوى الفلسطينية فى مواجهة الصلف الاسرائلي. ووصف محاولة بعض الاطراف الحاقدة تصوير الموقف على ان الشعب الفلسطينى على ابواب حرب أهلية فانه وهم فلا مواجهة الا مع الاستيطان ومن يقفز فوق الاتفاقيات. ــ أ.ف.ب, رويتر

تعليقات

تعليقات