الكشف المبكر عن السرطان بفحص اللعاب

لا يزال العلماء يبحثون عن علاج لمرض السرطان. ولكن الفحوصات الطبية رخيصة التكلفة التي يمكن ان تكشف عن وجود اورام سرطانية في مراحلها الأولى ستكون في غاية الأهمية لانقاذ حياة مئات الآلاف من الأشخاص . الحقيقة المؤسفة هي ان 50% من الاشخاص لا يعرفون اصابتهم بالسرطان الا بعد فوات الأوان. وأعلن فريق من الباحثين في مركز علم الاورام في جامعة جون هوبكنز في بالتيمور عن نجاح مبدئي للكشف عن سرطان الرأس والرقبة في بداياته الاولى من خلال فحص اللعاب. وفي بحث قدم أمام جمعية أبحاث السرطان الامريكية قال الدكتور ديفيد سيدرانسكي أنه بعد تجربة الفحص على 21 مريضاً مصابين بالسرطان بلغت نسبة النجاح 71%, وعند تجربته على 22 شخصاً معافى جاءت النتيجة سلبية 100%. ويبحث سيدرانسكي خلال الفحوصات التي يجريها عن التشوهات الجينية التي تنتجها كرموزومات خلال السرطان أما تكلفة الفحص فلا تزيد عن 150 دولاراً وليس من المستبعد, بفضل التقنية الجديدة, ان يصبح فحص الكشف عن السرطان اجراء روتينياً أثناء زيارة طبيب الأسنان.

تعليقات

تعليقات