خلال اتصال هاتفي مع مبارك: زايد يدعو لقمة عربية موسعة لمواجهة التحديات التي تمر بها الأمة

اكد صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة على اهمية انعقاد قمة عربية موسعة لمواجهة التحديات التى تمر بها الامة العربية في هذه المرحلة . جاء ذلك خلال اتصال هاتفي مساء امس بين صاحب السمو رئيس الدولة و الرئيس محمد حسنى مبارك رئيس جمهورية مصر العربية الشقيقة حيث تبادل الزعيمان التهانى بمناسبة حلول عيد الاضحى المبارك. وجرى خلال الاتصال عرض للوضع على الساحة العربية حيث اكد صاحب السمو رئيس الدولة على ضرورة عقد قمة عربية موسعة تمكن الامة العربية من الخروج من الوضع المأساوى الذى تمر به. من جهته اعرب الرئيس المصرى عن تأييده لدعوة صاحب السمو رئيس الدولة. وشدد صاحب السمو رئيس الدولة على اهمية اللقاء بين القادة العرب في هذه المرحلة لان فيه صالح الامة العربية وخيرها. ودعا الى ضرورة تضافر كل الجهود من اجل تمكين الامة العربية من الخروج من الوضع المتردى التى تعيشه والحالة التى يرثى لها على كل المستويات. وقال سموه ان دولة الامارات ستكون دائما مع جمهورية مصر العربية الشقيقة ومع كل المنادين بتكاتف الجهود من اجل استعادة التضامن العربى والوصول بالامة العربية الى حالة تمكنها من ان يكون لها صوتها العالى والمسموع في مختلف ارجاء العالم وان تستعيد مجدها وعزتها. واكد سموه خلال الاتصال مع الرئيس المصرى على ضرورة تشجيع الدول العربية الشقيقة التى تتردد في المشاركة في هذه القمة, وقال ان اللقاء فيه خير الجميع ومصلحتهم الوطنية والقومية مشيرا الى اهمية بذل كل الجهود من اجل ضمان مشاركة كل العرب في القمة المقترحه. وام

تعليقات

تعليقات