راشد عبدالله لـ(البيان): الامارات ترحب بزيارة أمير قطر، المؤتمر الإسلامي يخدم قضية القدس - البيان

راشد عبدالله لـ(البيان): الامارات ترحب بزيارة أمير قطر، المؤتمر الإسلامي يخدم قضية القدس

رحب معالي راشد عبدالله النعيمي وزير الخارجية بزيارة امير قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني الى البلاد, معتبرا انها تزيد في تمتين البناء الخليجي الموحد . كما اشاد الوزير الذي كان يتحدث لـ(البيان) على هامش اجتماع وزراء خارجية الدول الاسلامية بالدور المتميز الذي تلعبه منظمة المؤتمر الاسلامي, وابدى تأييده لانشاء لجنة لفض النزاعات بالمنظمة. وقال النعيمي ان دولة الامارات تتطلع لزيارة امير قطر المقررة يوم 22 مارس الجاري, مؤكدا ان لقطر واميرها مكانة خاصة في قلب رئيس وشعب الامارات. واكد الوزير ان لقاءات القمة بين قادة دول الخليج تصب دائما في مصلحة المنظمة ككل, معتبرا ان اللقاءات الثنائية تقوي من متانة هذا الصرح المتنامي يوميا وزاد بالقول (نحن نتطلع لزيارة امير قطر بتفاؤل وكثير من الأمل في ان تضع لبنة جديدة في الصرح الخليجي) . واشاد الوزير من ناحية اخرى بدور منظمة المؤتمر الاسلامي والخدمات التي قدمتها للعديد من الدول الاسلامية واضاف: يمكنني القول بان منظمة المؤتمر الاسلامي منظمة مفيدة وتخدم اهداف كثير من الدول الاسلامية.. ولا يجب ان ننسى دورها السياسي وخصوصا في التعبير الاسلامي عن الموقف من قضية القدس وفلسطين.. كما ان هناك التعاون الاقتصادي الذي يتقدم بين الدول الاسلامية في صلبها.. ولا يجب اهمال ما تقدمه من دعم لاخواننا المسلمين غير المقتدرين ماديا.. فضلا عن اسهاماتها الثقافية. وسألت (البيان) الوزير عما اذا كان يؤيد انشاء لجنة لفض النزاعات في المؤتمر الاسلامي فقال ان الامارات ترحب دائما بوجود جهات تتولى فض النزاعات داخل المنظمات الاقليمية بشكل سلمي معتبرا ان لجان الحكماء او المحاكم الخاصة, تنزع فتيل العنف واستعمال القوة.. وتخضع الجميع لقوة المنطق والحجة. وتحدث الوزير عن الجزر الاماراتية الثلاث التي تحتلها ايران فقال ان الامارات اكدت وما زالت تؤكد ان الحل السلمي هو السبيل الافضل لحل القضية وذلك اما عن طريق التفاوض المباشر او اللجؤ الى التحكيم الدولي, لكنه قال ان هناك نوعا من عدم الجدية من الطرف الايراني في هذا الخصوص. واكد النعيمي ان احتلال الجزر سيظل عقبة في طريق التقارب بين ايران ودول الخليج. الدوحة ـ فيصل البعطوط

طباعة Email
تعليقات

تعليقات