بغداد وصفته بـ(أحلام الصهاينة): مخطط إسرائيلي لاقتطاع جزء من شمال العراق وضمه للأردن لتوطين الفلسطينيين

كشف عبدالحليم خدام النائب الاول للرئيس السوري حافظ الاسد عن مخطط اسرائيلي ـ امريكي لتوظيف الازمة العراقية لصالح تفريغ القضية الفلسطينية من مضمونها والمصادرة للابد على حق العودة للنازحين والحيلولة دون قيام دولة فلسطينية . ويقضي المخطط الاسرائيلي الذي يروج له اللوبي اليهودي لاقناع الادارة الامريكية بتمريره واختلاق الاجواء المهيئة له باقتطاع جزء من شمال العراق وضمه الى الاردن لاقامة دولة تستوعب الفلسطينيين المطرودين من الضفة الغربية. ومن جانبه شدد الدكتور نبيل نجم مندوب العراق الدائم لدى الجامعة العربية على رفض بلاده لهذا المخطط وان العراق لن يسمح بمرور (أحلام الصهاينة) . وفي اتصال هاتفي لم يستبعد عبدالوهاب الدراوشة رئيس الحزب العربي الديمقراطي لعرب فلسطين (48) وعضو الكنيست سعي اسرائيل لتنفيذ المخطط الذي كشفه خدام في حوار مع عدد من رجال الاعمال العرب بدمشق. واضاف الدراوشة ان ابراهام هاليفي رئيس (الموساد) الاسرائيلي الجديد الذي صدقت الحكومة على تعيينه امس سيضع على رأس اولوياته ومهامه خططا لتصفية قيادات عربية واسلامية جسديا في سلسلة عمليات اغتيال تعيد للجهاز (المهزوز) ثقته الضائعة بعد الفشل الذريع الذي لاحق عمليات مؤخرا في الاردن وسويسرا ولندن. واوضح الدراوشة ان هاليفي خبير في العمليات (القذرة) ويتمتع بالهدؤ وكتوم صامت وذو عقلية منظمة مدربة على عمليات سرية. واشار الدراوشة الى دعم نتانياهو وقادة الحكومة لمثل هذا النوع من العمليات حيث يتوعد اريل شارون بتكرار محاولة اغتيال خالد مشعل رئيس المكتب السياسي لحركة حماس. القاهرة ـ أحمد رجب

تعليقات

تعليقات