إسرائيل شنت غارات بعد تهديد(برد موجع): اصابة اربعة جنود اسرائيليين في اشتباك مع المقاومة بجنوب لبنان - البيان

إسرائيل شنت غارات بعد تهديد(برد موجع): اصابة اربعة جنود اسرائيليين في اشتباك مع المقاومة بجنوب لبنان

أعلن ناطق باسم الجيش الاسرائيلي ان اربعة من جنود احتلاله للجنوب اللبناني اصيبوا أمس خلال اشتباكات مع المقاومة الاسلامية هناك استشهد فيها احد رجالها . وفي اعقاب ذلك قصفت طائرات الاحتلال غارة على المنطقة اطلقت خلالها ستة صواريخ ارض جو على مرتفعات اقليم التفاح شرق مدينة صيدا, لليوم الثاني على التوالي تنفيذا على مايبدو للتهديدات التي اعلنها الجيش الاسرائيلي في توجيه ضربة موجعة للبنان اذا استمرت المقاومة في اعمالها. (التفاصيل ص 24) واوضح المصدر ان ثلاثة جنود اصيبوا بجروح طفيفة واصيب جندي واحد بجروح خطرة في الاشتباك الذي وقع في القطاع الشرقي من المنطقة التي تحتلها الدولة العبرية في جنوب لبنان. وذكر المصدر ان الاشتباك وقع عندما حاول مقاتلو حزب الله اقتحام موقع ميليشيا جيش لبنان الجنوبي التابعة لاسرائيل في الغزلان. واطلق مقاتلو حزب الله قذائف هاون وقذائف صاروخية على الجنود الاسرائيليين الذي تقدموا لمساندة ميليشيا الجنوبي. وادى الاشتباك الى مقتل عنصر اصولي على الاقل. وقامت مجموعات من المقاومة امس بمهاجمة ثمانية مواقع للجيش الاسرائيلي داخل المنطقة المحتلة حسبما ذكرت مصادر امنية في المنطقة. وبذلك ترتفع حصيلة خسائر الجيش الاسرائيلي في جنوب لبنان منذ مطلع العام الجاري الى اربعة قتلى و32 جريحا سقط معظمهم في عمليات نفذتها المقاومة التي خسرت سبعة من عناصرها خلال هذه الفترة. وفي اعقاب ذلك اعلنت الشرطة اللبنانية ان الطيران الاسرائيلي قصف امس معقلا للمقاومة الاسلامية في جنوب لبنان, من دون ان تشير الى وقوع ضحايا على الفور. واطلقت طائرات قاذفة اسرائيلية ستة صواريخ ارض-جو على مرتفعات اقليم التفاح على بعد نحو 15 كيلومترا الى الشرق من صيدا كبرى مدن جنوب لبنان. ووجه مقاتلو المقاومة الاسلامية الجناح المسلح في حزب الله والجنود اللبنانيون في هذه المنطقة نيران الدفاعات الارضية الى الطائرات الاسرائيلية لاجبارها على الارتفاع. ـ ا.ف.ب

طباعة Email
تعليقات

تعليقات