مسلسل حوادث الطائرات مستمر: حريق بمخزن حقائب (السعودية) وطائر يحطم زجاج مروحية - البيان

مسلسل حوادث الطائرات مستمر: حريق بمخزن حقائب (السعودية) وطائر يحطم زجاج مروحية

استمرارا لمسلسل الاحداث الدامية التي مرت بها عدد من الطائرات العام الماضي, شهدت الايام الاولى من هذا العام حادثين جديدين حيث ادى نشوب حريق في مخزن للحقائب في احدى طائرات الخطوط الجوية السعودية امس الى هبوطها اضطراريا في مطار القاهرة, فيما هبطت طائرة هليوكبتر تقل وزير الخارجية الاسترالي الكسندر دونر اضطراريا ايضا بسبب تحطم زجاجها الامامي وتناثر شظاياها على قائد الطائرة. وكان مطار القاهرة الدولي قد شهد صباح امس نجاة 348 راكبا بعد هبوط احدى طائرات الخطوط الجوية السعودية القادمة من جدة الى لندن بعد حدوث حريق داخل مخزن الحقائب قبل دخولها الى المجال الجوى المصرى بعد ان تمكن قائدها من السيطرة على الحريق بوسائل الاطفاء الذاتى وطلب الهبوط اضطراريا بمطار القاهرة . وذكرت وكالة انباء الشرق الاوسط ان قائد الطائرة وهى من طرازبوينج 747 وعلى متنها 348 راكبا قد فوجىء بمؤشرات الطائرة تؤكد وجود حريق بمخزن الحقائب مما يهدد بانفجارها وتم على الفور رفع حالة الاستعداد داخل كابينة القيادة واستخدام عدد من اسطوانات الغاز داخل المخزن لاطفاء الحريق. وتم بشكل فورى اعلان حالة الطوارىء بالمطار كما تم تخصيص ممر مستقل لهبوط الطائرة وانتشرت قوات الاسعاف والاطفاء عليه وتمكن قائدها من الهبوط بسلام وتم انزال الركاب الى صالة الترانزيت وتبين ان سبب الحريق هو شرر كهربائى يستوجب اصلاحه. ومن طائرات الركاب الى الهليوكبتر, حيث قالت الاذاعة الاسترالية امس ان طائرة هليكوبتر تقل وزير الخارجية الاسترالي الكسندر دونر ووزيرا من بابوا غينيا الجديدة اضطرت للهبوط اضطراريا امس في جزيرة بوجانفيل التي تمزقها الحرب في جنوب المحيط الهادي. واضافت محطة اذاعة ايه بي سي الاسترالية ان الطائرة الهليوكبتر المستأجرة اضطرت للهبوط بعد ان حطم طائر الزجاج الامامي لها وتناثرت شظايا الزجاج على قائد الطائرة. وكان مراسل من الاذاعة على متن الطائرة التي تقل دونر ووزير بابوا غينيا الجديدة لشؤون بوجانفيل سام اكويتاي. وقالت الاذاعة ان الحادث لم يسفر عن اصابة احد بسوء. وهبطت الطائرة في بلدة واكوني الساحلية في شرق بوجانفيل حيث اخذت طائرة هليوكبتر تابعة للقوات الجوية النيوزيلندية الموجودة في بوجانفيل في اطار قوة دولية لمراقبة الهدنة دونر واكويتاي ومرافقيهما. وكان دونر يقوم بزيارة تستغرق يوما واحدا للجزيرة التي تبعد نحو 800 كيلومتر شمال شرقي بورت مورسبي عاصمة بابوا غينيا الجديدة لاجراء محادثات مع الحكومة والثوار وزيارة الكتيبة الاسترالية المشاركة في قوة مراقبة الهدنة. ـ الوكالات

طباعة Email
تعليقات

تعليقات