كأس العالم 2018

كيف تعيش شيخوخة "شابة" بعيداً عن الأمراض؟

الشيخوخة أمر لا مفر منه، ولكن إبطاؤها ليس كذلك. فمن خلال الحفاظ على صحتنا يمكننا التمتع بتزايد فرص الاستمتاع بشيخوخة مريحة. وتشير الدراسات إلى أنّ متوسط عمر الإنسان يزيد عاماً بعد عام بفضل التقدم في الطب والوعي حول ضرورة العودة إلى أنماط الحياة الصحية.

ويعد المعمّرين حالياً من بين الفئات العمرية الأسرع نمواً في جميع أنحاء البلاد، كما باتت العديد من الدراسات والمراكز الصحيّة تخصّص نوعاً من الرعاية المركّزة لكبار السن. إليك أفضل الطرق الصحيّة التي يمكن أن تجعل من عمر الشيخوخة لاحقاً فترة ممتعة وخالية تقريباً من الأمراض الشائعة، في هذه المرحلة الحسّاسة من العمر.

اشحن دماغك
الدماغ هو دائماً في تطور، ولكن يبدأ حجمه في التقلّص بنسبة 1% سنوياً عند البالغين الأصحاء. ويحدث ذلك تغيرات في شبكة من الأعصاب مهمّتها نقل الرسائل بين الدماغ والحبل الشوكي والجهاز العصبي المركزي، ويكون لها أكبر الأثر على سرعة معالجة المعلومات، قوّة الذاكرة اتخاذ القرارات وحل المشكلات حيث يتباطأ كلّ بشكل طبيعي.

إنّ نسيان اسم شخص أو مكان النظارات والمفاتيح هو الوضع الطبيعي في سنّ الشيخوخة، ولا يدعو للقلق. ولكن الصعوبة في استدعاء الذكريات الجديدة هي علامة شائعة لأمراض مثل الزهايمر. لذلك ينصح الخبراء كي يبقى ذهنك حاضراً أن تتعوّد على ممارسة بعض الهوايات مثل حلّ الألغاز، القراءة، كتابة المذكرات. وتساعد بعض الألعاب العائليّة الجماعيّة أو تعلم لغة أو آلة الموسيقية على إبقاء الدماغ في تحدّ وعمل ويحميه من مخاطر الشيخوخة.

راقب عظامك
ربما من الصعب أن نتجاهل أعراض الشيخوخة الظاهرة، ولكن هناك بعض التغيرات غير المرئية للعين والتي يجب الانتباه إليها مبكراً. بيّنت بعض الدراسات أنّ كثافة العظام عند بعض الفتيات قد تصل إلى ذروتها في سن الـ25 عاماً، ومن منتصف 30 عاماً تبدأ في الانخفاض تدريجياً. إنّ هشاشة العظام وارتفاع مخاطر كسور الورك والمعصم والعمود الفقري هي من الأمور الشائعة  بين النساء، ولكنها قد تصيب أيضاً الرجال.

لذلك ينصح الخبراء بتناول الأطعمة الغنيّة بالكالسيوم والمغنيسيوم مبكراً وجعله جزءاً من النظام الغذائي مثل السبانخ، فول الصويا ومنتجات الألبان. كما يعتبر التحكم بالوزن هو أفضل طريقة للحفاظ على سلامة العظام، إضافةً إلى تمارين المشي والركض الخفيف، واللياقة البدنيّة التي تقوي الهيكل العظمي.

حافظ على عضلاتك
إنّ كتلة العضلات تقل مع التقدم في السن، ونتيجة لذلك تفقد القوة والتناسق تدريجيّاً، إذا تركت لحالها، يمكن لهذه التغيرات أن تؤدي إلى صعوبة في المهام اليومية لاحقاً مثل التجول داخل البيت وزيارة الأحفاد والاعتناء بالزهور. لذلك ينصح بالاعتناء بتمارين الأوزان الخفيفة التي تقوي العضلات أو استعمال عصابات تعزيز المقاومة للعضلات resistance bands ، في حين أنّ صفوف اليوغا وتاي تشي هي وسيلة رائعة للحفاظ على التوازن.

ولا تنسَ دعم نمو العضلات من خلال الحصول على 10% من السعرات الحرارية في النظام الغذائي من المصادر البروتينيّة الصحية، مثل البقول، اللحوم الخالية من الدهن والأسماك الطازجة.

انتبه لتغيرات وجهك
كلما تقدمنا في السنّ تصبح أجسامنا بطبيعة الحال أضعف، ولكن هناك أشياء يمكننا القيام بها لمكافحة علامات الشيخوخة الطبيعية وتحقيق الاستمتاع بالسنوات الذهبية الباقية من عمرنا. إنّ أول ما يظهر من تغييرات للكثيرين -في هذا العمر- هو بروز لون جديد لبشرتهم يميل إلى الرمادي، والسبب في ذلك يعود إلى تباطؤ معدل تبديل خلايا البشرة من 28 يوماً في الشباب لتصل إلى 60 يوماً في كبار السن فيصبح الجلد شفافاً أكثر. كما تنشط أيضاً بعض الخلايا الصباغية مسبّبةً البقع الجلديّة والنمش.

ويرى الخبراء أنّ معظم هذه التغيرات غير ضارة، ولكن قد تترك دون حماية كافية ضد سرطان الجلد خاصّة. لذلك ننصحك بالحفاظ على صحة جيدة للبشرة على مدار السنة وحمايتها من لأشعة فوق البنفسجية، كما يجب القيام بالفحص الذاتي العادي للبقع التي يتغيّر لونها بشكل غير طبيعي، أو الشامات التي تظهر ويتغيّر حجمها أو شكلها.

انتبه إلى قلبك
تعتبر عضلة القلب العضلة الأهم في الجسم ومصدر طاقة الشباب. وتؤدي الشيخوخة إلى إحداث  سماكة في جدران البطين وضعف في تقلصات القلب ممّا يجعل ضرباته أصعب مع مرور الوقت.       ولكن التقدّم في العمر ليس وحده سبباً لمشاكل القلب الشائعة، بل يدخل في ذلك عدّة عوامل مثل ارتفاع ضغط الدم، الكولسترول، السكري وزيادة الوزن وتؤدي جميعها إلى مضاعفات خطيرة.

لذلك ينصح الخبراء؛ للحفاظ على صحّة القلب، بممارسة الأنشطة المعتدلة في الهواء الطلق بمعدّل يقل عن 150 دقيقة في الأسبوع مثل المشي السريع، ركوب الدراجات والسباحة. كما يساعد استبدال الوجبات ذات السعرات الحرارية العالية والأطعمة المملحة بخيارات صحيّة كالفاكهة الخضار، الأسماك والكربوهيدرات المعقدة في الوقاية من أمراض القلب والشرايين.

موضوعات تهمك: إليك طريقة حماية يديك من آثار الشيخوخة.

للمزيد من أحداث الدراسات التي تربط بين ممارستنا اليومية وأوضاعنا الصحية اطلعوا على المضمون المنشور تحت وسم #جسمي_يتفاعل

تعليقات

تعليقات