#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

إليك طريقة حماية يديك من آثار الشيخوخة

يمكنك بالطبع بذل ما بوسعك للعناية ببشرتك، بدءاً من تناول أفضل الأطعمة، واستخدام أحدث مستحضرات العناية بالبشرة والواقيات الشمسية دون كلل أو تعب، ولكنك في الوقت نفسه تهملين العناية بيديك، لذلك، فإن كل جهودك التي تنصب على تسخير ينبوع الشباب لصالحك تبدو عقيمة. وكما يقول خبراء العناية بالبشرة، فإنه إذا كنت تبذلين جهداً كبيراً في العناية ببشرتك، بينما تهملين يديك اللتين تبدو عليهما آثار التقدم في السن والهرم، إذاً ما الهدف من هذا الجهد؟

يتحدث الخبراء في هذا الموضوع عن الآثار المرئية التي تظهر على يديك وكيف يمكنك الوقاية منها. لنستعرض ذلك.

البقع البنية
يسود اعتقاد خاطئ أن الكبد هو المتسبب بالبقع داكنة اللون التي تتكون على يديك، والأمر الصحيح أن هذه البقع ناجمة عن الشمس كما يشير الخبراء، وهي تبدأ بالظهور عندما تتقدمين بالسن، لأن اليدين تتعرضان لأشعة الشمس أكثر من أي جزء آخر من جسمك، فتظهر هذه البقع بمرور الزمن.

طرق الوقاية
يشير الخبراء إلى أن العديد من النساء يجتهدن باستخدام المراهم الواقية من الشمس على وجوههن، لكنهم ينسين وقاية أيديهن. وحتى لو كان الجو بارداً في الخارج، فإن الشمس يمكن أن تكون متوهجة، فتفاقم الأشعة فوق البنفسجية البقع البنية.

لتجنب ظهور هذه البقع ومنع ظهور المزيد منها، ادهني الواقي الشمسي على ظهر يديك باستمرار. استخدمي مرهماً يومياً تتراوح درجته بين 30 - 50، مع واقيات واسعة النطاق ضد الأشعة فوق البنفسجية الضارة الطويلة والقصيرة الموجة. والعديد من كريمات اليد تطرح الآن بواقيات شمسية مدمجة مثل الكريم اليدوي «SPF 40».

كما يشير الخبراء إلى أن بإمكانك أيضاً وقاية يديك من الأشعة فوق البنفسجية بارتداء قفازات أثناء خروجك من البيت، وإبقائهما في السيارة، أو قيادة السيارة مع وضع اليدين بصورة متعامدة على عجلة القيادة وإبعادهما عن أشعة الشمس.

علاج ناجع
بما أنك لم تق نفسك من أشعة الشمس، فإن هناك لحسن الحظ بعض الطرق لعلاج البقع البنية، خاصةً إذا بدأت العلاج مبكراً، فالبقع الحديثة والخفيفة ربما تستجيب لعلاج الكريمات المفتحة للون والمضادة للتوهج، نظراً لاحتوائها على مكونات مثل بروتين الصويا، الآربوتين وفيتامين «ج». أو يمكنك تجربة وصفة محلول الريتونويد والهيدروكوينون، أو استخدام مصل فيتامين «ج»، أو غسول مرطب لليدين خاصة

المحتوي على أملاح معدنية من البحر الميت وطحالب مغذية مثل غسول «Ahava Age Perfecting Hand Cream».

أما إذا كانت البقع داكنة وتزيد مدتها على عام، فإنك بحاجة لمراجعة طبيب الأمراض الجلدية، حيث يستطيع معالجتها بالليزر. وإذا كانت البقع البنية متكتلة أيضاً، فيمكن معالجتها بالنتروجين السائل الذي يجمدها ويزيلها.

تجعد سطح اليدين وترهله
لا ترغبين بالطبع أن يبدو سطح يديك بملمس وشعور شبيه بملمس الدجاج المطهو بصورة زائدة. ويقول الخبراء إن الأشعة فوق البنفسجية تفتت الكولاجين والنسيج المرن في يديك كلما تقدمت في السن، مما يؤدي إلى جفافهما ويصبح ملمسهما شبيهاً بملمس عجينة الورق.

طرق الوقاية والعلاج
أفضل طريقة يمكنك عملها في هذا الصدد هي تناول المواد البروتينية، ويقول الخبراء إن هذا سيساعد جسمك على إنتاج كولاجين أقوى ويزيد سماكة جلدك ويقويه. وعليك بالامتناع عن استخدام الصابون والمنظفات القاسية التي توجد في معظم المطاعم والاستراحات العامة، بل استخدمي منظفات أخف، وأبقها معك طوال الوقت لتغسلي يديك بها دون تجفيفهما تماما، ثم ضعي عليهما مرطباً.

لا تنسي يديك عندما تدهنين بشرتك بالمراهم الليلية، واستخدمي منتجات الريتونول والببتايدات بصورة متبادلة لتعزيز إنتاج الكولاجين في يديك. ويمكنك دهن الكريمات متعددة الاستعمال الخاصة بالبشرة على ظهر يديك.

التفاف الأوردة وبروزها
من المعروف أنه كلما تقدمت في العمر تزداد صعوبة خسارتك للوزن الزائد في كل مكان من جسمك باستثناء اليدين. ويشير الخبراء إلى أن فقدان الدهن من يديك يحدث بصورة طبيعية مع تقدمك في السن، مما يجعل أوتارك وعظامك وعروقك تبرز بصورة أكبر.

طرق الوقاية والعلاج
ينصح الخبراء بألا تنحفي كثيراً، فعلى الرغم من أن التفاف الأوردة وبروزها يحدث للجميع مع تقدمهم في السن، إلا أنها تظهر بصورة أكبر على الأشخاص الذين لديهم نسبة أقل من الشحوم.

إذا أردت تغطية العروق الملتفة والبارزة، فإن أفضل طريقة هي استخدام الحقن. ويقول الخبراء إنه يمكنك أخذ حقن على يد جراح أوعية دموية، مما يسهم في قلب الأوردة فتصبح أقل بروزاً. كما يمكنك استخدام الحشوات فهي تنفخ يديك وتجعلهما يبدوان أكثر شباباً، تماماً كما هي الحال في وجهك. ولكن هذا العلاج له مخاطره، فهو قد يسبب الكدمات والتورمات والتجعدات. وعلى أي حال إذا اخترت الحشوات ينصح الخبراء حينئذ استخدامها مع حمض الهيالورنيك المشتق من الكالسيوم.

للمزيد من أحداث الدراسات التي تربط بين ممارستنا اليومية وأوضاعنا الصحية اطلعوا على المضمون المنشور تحت وسم #جسمي_يتفاعل

تعليقات

تعليقات