نصائح صحية غريبة ولكنها مفيدة (6- 6)

"صودا الحمية" تزيد الوزن!

عليك أن تتوقف عن شرب الصودا بأنواعها بما فيها صودا الحمية. كشفت الأبحاث أن البالغين ذوي الوزن الزائد والذين يعانون السمنة الذين يشربون مشروبات الحمية تناولوا سعرات حرارية أكثر من الأطعمة مقارنةً بالأشخاص الذين يشربون الصودا العادية.

إضافةً إلى ذلك، وجدت الدراسات زيادةً في محيط خصر بنسبة 70% لدى الأشخاص الذين يشربون صودا الحمية مقارنة بالذين لا يشربونها على مدى 10 سنوات. إضافة إلى ذلك، يعتقد الكثيرون أن عبارة "قليل الدسم"، "سكر قليل"، أو "للحمية" تعني سعرات حرارية أقل، لكن هذا لا يصح دائماً. فعندما يزيل المصنعون شيئاً من المنتج يقومون عادةً بزيادة شيء آخر لتحسين الطعم مثل إضافة القليل من السكر.

وقد أكدت دراسة أميركية، أجريت على 264 ألف شخص، أن مشروبات "صودا الحمية" تسبب الكآبة، فقد يبدو مذاق المشروبات الغازية التي توصف بـ"صودا الحمية" حلواً لذيذاً بالنسبة لكثير من الناس، لكن عليهم أن يعلموا أن حلاوته تلك قد تنقلب مرارةً على صحتهم البدنية والنفسية.

ولاحظ الباحثون أن الأشخاص الذين يشربون 4 علب فما فوق من العصائر المعلبة التي تصنف بأنها خاصة بمتبعي الحمية معرضون للإصابة بالاكتئاب أكثر من أولئك الذين لا يشربونها بنسبة 51%.

وعلى الرغم من أن الباحثين أخذوا في الحسبان عوامل قد تكون أثرت على النتائج، مثل السن والجنس والمستوى التعليمي، والتدخين من عدمه، والنشاط البدني، ومؤشر الكتلة الجسمية، ودرجة استهلاك الطاقة، فإنه من الممكن أن تكون هناك عوامل أخرى لها علاقة سببية مع الكآبة من قبيل التاريخ العائلي مع المرض والأحداث السعيدة أو التعيسة التي طغت أكثر على حياة الشخص.

للمزيد من أحداث الدراسات التي تربط بين ممارستنا اليومية وأوضاعنا الصحية اطلعوا على المضمون المنشور تحت وسم #جسمي_يتفاعل


 

تعليقات

تعليقات