حيوانات محمية صير بني ياس تلتهم طعاماً بحجم ديناصور!

صورة

تقع جزيرة صير بني ياس، على بعد 250 كيلومتراً جنوب غرب أبوظبي، يعيش على أرضها آلاف الحيوانات مثل المها العربي، غزلان الريم، وغزلان الأدمي، وغيرها الكثير.

والجزيرة تضم مجموعة متنوعة من الحيوانات التي تعيش على أرضها، وأكثرها تزايداً هو البقر الوحشي، فيما تعتبر أكبر جماعة هي غزال الرمال، وتبلغ حوالي 5 آلاف رأس تقريباً، فيما توجد 36 زرافة، كما يوجد الطهر العربي والأوريكس العربي، ويبلغ عددهم حوالي 800 رأس من أنواع مختلفة. لكن، هل سألت نفسك كم تستهلك كل هذه الحيوانات من الطعام يومياً ومن هم القائمون على تغذيتها.

ماريوس برينسلو، مدير عام جزيرة صير بني ياس، والتي تعد أكبر محمية في دولة الإمارات العربية المتحدة، ويبلغ عدد موظفيها حوالي 1000 شخص، يقول: "إطعام الحيوانات بشكل يومي، يعد تحدياً كبيراً»، ويضيف: «نطعم الحيوانات يومياً طعاماً بحجم ديناصور تيريكس».

ويشير برينسلو إلى أن هناك كمية كبيرة من العربات تتحرك لتسهم في عملية التفريغ والتخزين، وفي اليوم التالي، يتم توزيع الطعام على أرض مساحتها أكثر من 4 آلاف هكتار باستخدام 10 شاحنات، وعندما ينتهي الموظفون من الطعام، عليهم التأكد من وجود الماء الكافي، كما أن عليهم تنظيف الأماكن، ويتابع: «إنها عملية تنظيمية ضخمة، وعليك التنسيق بين الفرق».

 لمعرفة المزيد من أسرار جزيرة صير بني ياس، تفاعلوا مع الحلقة الـ9 من #الفريق_ألفا "أدغال الإمارات" في موسمه الجديد.

تعليقات

تعليقات