هل تناول الأسماك يسبب ارتفاع ضغط الدم؟

ت + ت - الحجم الطبيعي

يعتبر السمك مصدرا مهما للبروتينات الخالية من الدهون وأحماض أوميغا 3 الدهنية، وهو كذلك مفيد للقلب والعقل والجسم.

اتضح مؤخراً أن هناك مجموعة متنوعة معينة من الأسماك التي يمكن أن تضر أكثر مما تنفع من خلال رفع مستويات ضغط الدم.

يقول الخبراء إنه في حين أن الأسماك الدهنية مثل الماكريل والسلمون مفيدة للقلب، فإن عدم تحضيرها جيدًا قد يؤثر سلبًا على ضغط الدم.

كيف تساهم الأسماك في ارتفاع ضغط الدم؟
وفقا لأطباء ضغط الدم حسب موقع healthaite، فإن السمك المجفف يمكن أن يعرض الأوعية الدموية لخطر التلف بسبب ارتفاع ضغط الدم، تتضمن طريقة التجفيف إزالة الماء من الأسماك لإطالة عمرها الافتراضي، ويعتقد أن معظم منتجات الأسماك المجففة محملة بالبروتينات وقليلة الدهون، ومع ذلك، تحتوي الأسماك المجففة على المكون الوحيد الذي يجعلها تدوم لفترة أطول على حساب القلب وهو الملح.

يشير أطباء ضغط الدم في المملكة المتحدة إلى أن الأسماك المجففة تحتوي على نسبة عالية من الملح بشكل خاص لذلك ينصح بالامتناع عنها وإيجاد بديل قليل الملح.

كيف يؤثر تناول الملح الزائد على مستويات ضغط الدم؟
تعزى الآثار السلبية للملح على ارتفاع ضغط الدم إلى محتواه من الصوديوم وخطر احتباس الماء، التوابل الشائعة تجعل الجسم يحتفظ بالماء مما يزيد من محتوى الماء في الدم ويضع ضغطًا زائدًا على الشرايين عن طريق تحطيم الدم على الجدران بوتيرة أعلى من المعتاد.

بالإضافة إلى ذلك، إذا كان ضغط الدم مرتفعًا بالفعل، فإن الأسماك المجففة التي تحتوي على نسبة عالية من الملح لا يمكن إلا أن تؤدي إلى تفاقم المشكلة لزيادة خطر الإصابة بمرض السكتة الدماغية أو نوبة قلبية.

لذلك، فإن الطريقة الوحيدة للتخفيف من احتمالية حدوث ذلك هي عن طريق الحد من تناول الملح - بحد أقصى 6 غرامات في اليوم - وقد تبدأ النتائج في الظهور في غضون أسبوع واحد فقط.

هل السمك غير صحي؟
لا تندرج الأسماك ضمن فئة الأطعمة غير الصحية، بدلاً من ذلك، فإن الأسماك الدهنية مثل السلمون والسردين والماكريل هي أطعمة تحمي الدماغ والقلب وتحافظ على ضغط الدم تحت السيطرة وبالتالي تقلل من احتمالات المعاناة من أمراض القلب والأوعية الدموية القاتلة.

 

طباعة Email