خبيرة تنصح بتجنب 5 أطعمة .. تؤثر على الدماغ

ت + ت - الحجم الطبيعي

عندما نتناول الطعام، فإن أول ما يتبادر إلى أذهاننا غالبا هو مدى تأثيره على أوزاننا أو صحة أعضاء الجسم المهمة مثل القلب، لكن نادرا ما نفكر في أن الطعام أيضا مرتبط بصحة الدماغ، وما يرتبط به تركيز وذاكرة.

الدكتورة أوما نايدو، خبيرة التغذية وعضو هيئة التدريس في كلية الطب بجامعة هارفارد، كتبت في مقال على "سي إن بي سي" أن "التغييرات الغذائية تؤدي إلى تحسينات مهمة في مزاجنا وصحتنا الذهنية"، مثل استهلاك الخضراوات والفواكه والمأكولات البحرية والمكسرات والفاصوليا والبذور. لكن ماذا عن الأطعمة التي يجب تجنبها؟

أوردت خبيرة التغذية قائمة من 5 أطعمة يجب تجنبها وهي:
زيوت البذور الصناعية والمعالجة مثل فول الصويا والذرة وبذور اللفت (مصدر زيت الكانولا) وبذور القطن وبذور عباد الشمس والقرطم، وهي تحتوي على الكثير من أحماض أوميغا 6 الدهنية التي يؤدي الاستهلاك المفرط لها إلى تحفيز الجسم على إنتاج مواد كيميائية قد تؤدي إلى التهاب في الدماغ. أما البدائل فهي زيت الزيتون أو جوز الهند أو زيت الأفوكادو.

الأطعمة المصنعة فالنظام الغذائي الغني بالأطعمة المعالجة يزيد من خطر الإصابة بالأمراض التنكسية في عمر مبكر، والأمراض التنكسية هي تدهور الأنسجة أو الأعضاء بسبب التقدم في العمر أو بسبب العادات المرتبطة بنمط الحياة مثل ممارسة الرياضة أو نمط التغذية.

الأطعمة المقلية يمكن أيضا أن تؤثر على الذاكرة والإدراك، والبدائل هي الأطعمة المخبوزة أو المقلية بالهواء أو المطهوة على البخار.

الأطعمة التي تحتوي على السكريات المكررة، فاتباع نظام غذائي عالي السكر يمكن أن يؤدي إلى زيادة الغلوكوز في الدماغ، وهو ما قد يتسبب في ضعف الذاكرة وتقليل مرونة "الحُصين"، وهو جزء في الدماغ يتحكم في الذاكرة.

المحليات الصناعية، هي تزيد من بكتيريا الأمعاء "السيئة" التي يمكن أن تؤثر سلبا على المزاج.

وتشمل هذه المحليات "السكرين" و"السكرالوز" و"ستيفيا" و "أسبارتام". ويمكن استخدام بدائل مثل العسل أو سكر جوز الهند.

 

طباعة Email