تدمر الكلى.. طبيب مصري يحذر من تناول المسكنات

ت + ت - الحجم الطبيعي

يلجأ العديد لتناول المسكنات التي تساعد في تخفيف الألم والالتهابات، ولكن يجب الانتباه إلى أضرار الإفراط في تناول المسكنات.

وتساعد المسكنات التي يتم تناولها دون وصف الطبيب في تخفيف الآلام الناتجة عن العدوى والالتهابات التي تصيب الجسم، ولكنها في نفس الوقت يمكن أن تسبب أضراراً صحية في حالة الإفراط في تناولها.

وحذر الدكتور حسام موافي أستاذ الحالات الحرجة بكلية طب قصر العيني في مصر، من الإسراف في تناول المسكنات لأنها تتسبب في فشل كلوي على المدى الطويل.

وأضاف موافي، خلال تقديم برنامج «ربي زدني علمًا»، المذاع على قناة صدى البلد، أن الطب يبدأ بالتشخيص ومن ثم تناول العلاج المناسب ومن الخطأ تناول المسكنات دون معرفة أسباب الألم.

واختتم أستاذ الحالات الحرجة بكلية طب قصر العيني، بأن المسكنات خطيرة للغاية، ولا ينصح بتناولها إلا في الحالات التي يشخصها الطبيب لغرض ما، لكن اتخاذها كعلاج على مدار سنوات يدمر الكلى.

 

طباعة Email