مرض جديد يهدد العالم والأطفال في خطر

سجل العلماء زيادة الإصابة بالحمى القرمزية بين الأطفال في جميع أنحاء العالم، وقارنوا انتشارها مع انتشار فيروس "كورونا" المستجد".

وتنشأ الحمى القرمزية من مادة تنتجها البكتيريا العقدية المقيحة (العقديات مجموعة A) عندما تتلوث بنوع معين من الجراثيم. وحدد العلماء عددا كبيرا من البكتيريا الجديدة، التي تقوم بهجوم أقوى داخل الجسم، وعادة ما يصيب المرض الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين سنتين وعشر سنوات. 
ووفقا للعلماء، فإن الحمى القرمزية، مثل فيروس كورونا، تنتشر من خلال السعال أو العطس، وتشمل الأعراض التهاب الحلق والحمى والصداع وتضخم الغدد الليمفاوية والطفح الجلدي الأحمر المميز، وفق موقع "ميرور".

وأضاف العلماء أنه يتم احتواء المرض إلى الآن، وذلك بسبب الإجراءات المتخذة لمنع انتشار فيروس "كورونا" المستجد، وفقا لوكالة سبوتنيك.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات