الصحة العالمية تحسم الجدل حول فقدان مصابي كورونا الشم والتذوق

بعد تزايد فقدان حاستي "الشم والتذوق" بين عدد كبير من المصريين وربط الكثيرين ذلك بالإصابة بفيروس كورونا المستجد "كوفيد-19"، حسمت منظمة الصحة العالمية الجدل الدائر.

وكشف استشاري الأوبئة في منظمة الصحة العالمية، أمجد الخولي، إن هناك الكثير من الحالات المُصابة بمرض "كوفيد-19" الذي يُسببه فيروس كورونا المستجد، كان فقدان الشم والتذوق من بين أعراضه.

وأضاف الخولي "نعم هناك العديد من الحالات المصابة بـ"كوفيد-19"، أصيبت بفقدان الشم، لكن هذا وارد في الكثير من التهابات الجهاز التنفسي".

وأوضح  وفقا لوسائل إعلام مصرية أن هناك العديد من النصائح التي يجب أن يتبعها الذين يعانون من فقدان الشم والتذوق، ومنها: العزل والغذاء الجيد مع علاج الأعراض تحت إشراف طبي.

وبشأن عودة حاسة الشم للعمل بعد العلاج، قال الخولي: "نعم تعود بعد زوال الأعراض؛ لأن فقدان الشم أو التذوق في النهاية عرض، ويعود لطبيعته بعد التعافي".

طباعة Email
تعليقات

تعليقات