أدوية التخسيس.. آثار جانبية كثيرة

تعد أدوية التخسيس بإنقاص الوزن في وقت قصير، غير أن "الهيئة الألمانية لاختبار السلع"، ترى أنه ليس هناك دليل يثبت صدق هذه الوعود، بل إنها غالبا ما تتسبب بآثار جانبية.

وأظهرت نتائج الاختبارات أن الأدوية المحتوية على العقار "أورليستات" و"شيتوزان" و" ليراجلوتايد" لها مفعول ضئيل، كما تترتب عليها آثار جانبية مثل الغثيان والإسهال.

وتوصلت الهيئة الألمانية لهذه النتيجة بعد إجراء اختبارات على 13 نوعا من أدوية التخسيس.

وأشارت الهيئة إلى أن الأدوية، التي تكون على شكل مسحوق يتم تقليبه في الماء، والتي تحل محل وجبة أو أكثر في اليوم، يمكن أن تترتب عليها آثار جانبية أيضا كالإمساك.

وحذرت من تناول أدوية التخسيس المحتوية على العقار " أمفيتامين"، وذلك بسبب خطر الإدمان والآثار الجانبية الوخيمة مثل خفقان القلب والاضطراب والدوار وصعوبات النوم.

وبشكل عام، تنصح الهيئة بإنقاص الوزن من خلال اتباع نظام غذائي صحي، والمواظبة على ممارسة الرياضة بدلا من اللجوء إلى أدوية التخسيس.

 

كلمات دالة:
  • التخسيس،
  • أدوية التخسيس،
  • إنقاص الوزن،
  • تخفيض الوزن،
  • التحكم في الوزن،
  • الوزن الزائد،
  • فقدان الوزن،
  • إنقاص الوزن،
  • الوزن الزائد ،
  • زيادة الوزن،
  • تخفيف الوزن
طباعة Email
تعليقات

تعليقات