هذه الأطعمة تدمر الكلى

تعمل الكلى بشكل أساسي على تنظيف الجسم من السموم وتصفية الفضلات، بالتالي هي تعمل طوال الوقت دون كلل، وللحفاظ على ذلك من المهم اتباع نظام غذائي صحي.

إن النظام الغذائي الذي نقوم باتباعه ينعكس بشكل إيجابي أو سلبي على صحة الكلى وعملها، وهذا يعني أنه عليك تجنب الأطعمة التالية أو الحد منها للحفاظ على كليتيك:

1- اللحوم الحمراء
على الرغم من احتواء اللحوم الحمراء على البروتين الضروري لصحتك، إلا أن الكميات المرتفعة من أي شيء، قد تسبب الضرر.

اتباع نظام غذائي غني باللحوم الحمراء من شأنه أن يساهم برفع مستويات البروتين في الجسم بشكل كبير، الأمر الذي من شأنه أن يلحق الضرر بالكلى.

السبب وراء ذلك يعود إلى دور الكلى في عملية الأيض التي تستهدف البروتين، بالتالي ارتفاع مستوياته، قد يزيد العبء والضغط على الكلى مما يؤثر بشكل سلبي على عملها، بحسب ويب طب.

2- ملح الطعام
جميعنا نعرف الأضرار المرتبطة بتناول الكثير من الملح، وهذا الأمر يشمل صحة الكلى وعملها أيضًا.

ما الذي يزيد من مستوى خطر الإصابة بحصى الكلى؟
بالطبع يحتاج جسم الإنسان إلى كمية منخفضة من الصوديوم من أجل القيام بعملياته الحيوية، لكن زيادة مستوياته من شأنها أن تسبب احتباس السوائل في الجسم.

تجدر الإشارة إلى أن ارتفاع مستوى الصوديوم في الجسم ينتج عنه زيادة في مستويات البروتين والتي يتم التخلص منها عن طريق البول.

3- الكافيين
المقصود هنا ليس الامتناع تمامًا عن تناول الكافيين، بل الحد من استهلاكه والمستويات المتناولة منه.

تناول الكثير من مصادر الكافيين يسبب زيادة تدفق الدورة الدموية وبالتالي ارتفاع في ضغط الدم.

إلى جانب ذلك، تعتبر مادة الكافيين مدرة للبول، هذا يعني أن تناولك الكثير من مصادرها قد يسبب في استخدامك المتكرر للمرحاض، الأمر الذي يرفع من خطر إصابتك بالجفاف.

في المقابل، الإصابة بالجفاف تساهم في رفع خطر الإصابة بحصى الكلى!

لهذا السبب، لا يوصى بتناول أكثر من كوبين من القهوة يوميًا، مع ضرورة حساب المصادر الأخرى من الكافيين أيضًا، مثل الشاي والشوكولاتة ومشروبات الطاقة.

4- المحليات الصناعية
هي من أسوأ الأطعمة للكلى، فعلى الرغم من الترويج الكبير لها بأنها البديل الصحي للسكر، إلا أنها قد تلحق الضرر بالكلى.

عند تناول المحليات الصناعية، يزيد العمل والعبء على الكلى من أجل تصريفها، مما يسبب لها الضرر مع مرور الوقت.

5- أطعمة أخرى
أما الأطعمة الأخرى التي يجب تحديد كميتها أو تجنبها من أجل الحفاظ على صحة الكلى، فتشمل:

منتجات الألبان: فهي غنية بالبروتين، بالتالي من المهم تحديد الحصة اليومية منها.

المشروبات الغازية: تحتوي على مستويات عالية جدًا من الكافيين والسكر والمحليات الصناعية.

الكحول: من شأنها أن تسبب الإصابة بالجفاف مما يرفع من خطر إصابة الكلى بالمشاكل المختلفة.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات