عقار لسرطان الدم يعالج الإيدز

أعلن باحثون أن عقاراً لسرطان الدم (اللوكيميا) يمكنه أن يعالج المصابين بمرض نقص المناعة البشرية الإيدز، ويخلصهم من الفيروس المسبب له تماماً.

وأفادت «ديلي ميل»، بأن التجارب التي أجريت على أربعة قرود مصابة بالإيدز أظهرت أن اثنين منها أعطيا العقار المؤلف من ثالث أكسيد الزرنيخ، فلوحظ أنه لم يعد لديهما مستويات يمكن رصدها من الفيروس بعد 80 يوماً من العلاج.

وكان لدى الاثنين الآخرين مجموعة متناقصة من الفيروس داخل أجسامهما - ولكن ليس بما يكفي لتصنيفهما تقنياً أنهما شفيا من الإيدز.

ويأمل الخبراء أن يؤدي هذا الإنجاز إلى إيجاد وسائل فعالة لعلاج 37 مليون شخص مصابين بالإيدز على امتداد العالم بدلاً من استخدام الوسائل الحالية التي تشمل حقن خلايا جذعية من متبرع جيناته مقاومة لفيروس الإيدز، وهي عملية معقدة وخطرة، رغم أنها ساعدت على شفاء مصابين من المرض.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات