"السعودي الألماني" ينقذ حياة طفل في دبي

نجح فريق طبي في المستشفى السعودي الألماني بالتعاون مع إسعاف دبي في إنقاذ حياة طفل  يبلغ من العمر 3 أعوام وتجاوز مرحلة الخطر بعد تعرضه لوعكة صحية وصعوبة شديدة بالتنفس وحالة عامة سيئة بعد اكتشاف أن الجهة اليمنى من الصدر بيضاء تماماً و لا يوجد بها أي هواء.

وشخصت الحالة بعد إجراء تحليل دم وأشعة صدر عادية وكذلك أشعة مقطعية للصدر على أنها التهاب بكتيري شديد بالرئة اليمنى مع انكماش في الرئة، ووجود سائل في الغشاء البلوري، مما استدعى حجز الطفل في العناية المركزة للأطفال بالمستشفى السعودي الألماني بدبي تحت إشراف رئيس قسم العناية المركزية للأطفال والفريق الطبي، وتم إعطاء الطفل المضادات الحيوية والعلاج بالأكسجين والمحاليل.

 ونظراً لأن استجابة الطفل كانت بطيئة وبعد مراجعة استشاري جراحة القلب والصدر تقرر تثبيت أنبوبة صدرية للطفل في قسم الأشعة بعد إعطاء الطفل الأدوية اللازمة، وقام أخصائي الأشعة التداخلية بتثبيت  الأنبوب باستخدام وتوجيه الأشعة المقطعية وتم سحب ٣٥٠ملل من سائل سميك صديدي، وبعد سحب السائل مباشرة بدأ الهواء بالدخول إلى الرئة فيما استمرت حالة الطفل في التحسن المستمر.

من جهتها أثنت الدكتورة ريم عثمان المدير التنفيذي للمستشفى السعودي الألماني على سرعة استجابة الفريق الطبي للإسعاف في التعامل مع الحالة والتعاون بين الأقسام كافة.

و أكدت عثمان على أهمية جهوزية قسم العناية المركزة للأطفال واستعداد كادرها الطبي لاستقبال الحالات الحرجة في أي وقت.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات