روبوت يجري جراحة لمصابة بالسرطان

تعافت مريضة بالسرطان من جراحة نادرة، أجراها روبوت بموضعين بجسمها، في الوقت ذاته.

وخضعت كريستين لوكتن، في ذات الوقت، لعملية استئصال للرحم وجزء من القولون.

وأجريت العملية في مسستشفى "رويال مارسدن" في لندن، حيث جلس جراحون متقابلون أمام وحدة التحكم الروبوتية "دا فينشي إكس آي"، والتي مكنتهم من رؤية التفاصيل الدقيقة بالمناطق المتأثرة، عبر صور مكبرة ثلاثية الأبعاد.

وساعدت أذرع الروبوت الفريق للقيام بحركات دقيقة، والدوران 360 درجة، دون أن يرافقها أي رجفان، كالذي يصاحب حركة اليد الطبيعية.

ونقلت "سكاي نيوز" عن الجراح الذي قاد الفريق المشرف على العملية، شاهناواز رشيد، قوله: "تميزت هذه الجراحة والتي استعنا فيها بالروبوت، بدقة أعلى بكثير من الجراحات التقليدية، الأمر الذي خفف من تأثيرها على المريض، وجعلنا نجري عملية إضافية لاستئصال الرحم، وهي إزالة الورم السرطاني في منطقة القولون.

كلمات دالة:
تعليقات

تعليقات