اكتشاف خليتين مسؤولتين عن الشهية المفرطة للأكل

اكتشف باحثون من جامعة روكفلر الأمريكية نوعين جديدين من الخلايا العصبية في منطقة نواة الرفاء الظهرية وسط الدماغ، مسؤولين عن الإفراط في تناول الطعام، والمؤدي للسمنة.

وقالت مجلة Cell العلمية، «عندما درس الباحثون أدمغة عينة حيوانية، باستخدام تقنية تصوير إديسكو المتقدمة، أظهرت الخليتان المحددتان نشاطاً عالياً عند الجوع، وعندما عدلوا من نشاطاتهما انتظم سلوك التغذية ومال للبطء». ورأى الباحثون، أن هذه النتائج ستوفر حلاً ممكناً لمعالجة السمنة على مستوى الخلايا العصبية، وذلك من خلال صناعة عقاقير تثبط هذه الخلايا للحد من الشهية المفرطة للطعام.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات