دراسة: الوحدة قد تكون قاتلة أكثر بمرتين من السمنة

يبدو أن الشعور بالوحدة يضر بالصحة أكثر من السمنة، وذلك وفق ما كشفت عنه دراسة أمريكية حديثة.

وتبين أن الشعور بالانقطاع عن الآخرين يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم والانتقال بالمرء إلى مرحلة الخطر نتيجة الأزمات القلبية والتجلطات، كما يضعف جهاز المناعة ويرفع معدلات الاكتئاب.

وحث معدو الدراسة الأشخاص في منتصف العمر إلى النظر بجدية حول علاقاتهم الشخصية والتواصل مع الآخرين بدلاً من التقاعد بعيداً عن أفراد العائلة والاختلاط الاجتماعي.

ترأس الدراسة البروفيسور في علم النفس – جون كاشيوبو – الذي أمضى 20 عاما في مراقبة تأثير الوحدة على صحة الإنسان، متابعاً أكثر من ألفي رجل وامرأة تخطوا عمر الخمسين عاماً لمدة 6 سنوات.

وقال لصحيفة (دايلي مايل): إن أكثر الرجال والنساء وحدة كانوا عرضة للموت مرتين أكثر من أولئك الذين شعروا بالحب وبحاجة الآخرين لهم، وأن الوحدة قد تكون قاتلة أكثر بمرتين من السمنة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات