تدخين الحوامل قد يضر بخصوبة بناتهن

وجد عدد من الباحثين أن النساء اللائي يدخن خلال فترة الحمل، قد يسببن ضرراً كبيراً لخصوبة بناتهن، ما يجعل فرصهن في الحمل ضئيلة للغاية.

ويعتقد الباحثون بأن الفتيات اللائي يولدن لأمهات يدخن، أظهرن علامات على تعرضهن الشديد لهرمون التستوستيرون، وهو هرمون الذكورة الرئيس، ما قد يسبب عواقب وخيمة على فرص الحمل لديهن مستقبلاً، حيث إنه يؤثر على وظائفهن الهرمونية والإنجابية.

وفحصت الدكتورة دنيز أوزالب كيزيلاي وزملاؤها، في مستشفى سيغلي الحكومي للتدريب في إزمير التركية، بيانات مواليد جدد، 56 منهم من الإناث و64 من الذكور.

ووفقاً لـ «ديلي ميل»، فقد قام الأطباء بقياس المسافة التناسلية (AGD) التي تنظمها مستويات هرمون تستوستيرون أثناء نمو الجنين، ووجد الفريق أن المواليد الجدد الذين تعرضوا للتدخين أثناء الحمل، كانت لديهم مسافة تناسلية (Anogenital distance) أكبر بكثير، مقارنة بالأطفال الذين لم يتعرضوا للتدخين، وكلما زاد عدد السجائر التي تدخنها الأم، كانت المسافة أكبر.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات