«الصحة العالمية» تبحث تطوير معايير التحكم في تعديل الجينوم البشري الشهر الجاري

تعقد منظمة الصحة العالمية اجتماعاً لخبراء الشهر الجاري لتطوير المعايير العالمية للتحكم في تعديل الجينوم البشري والإشراف عليه، بعد شهور من قيام باحث صيني بهز الأوساط العلمية بإعلانه أنه خلق أول أطفال في العالم بجينات معدلة.

وفي بيان صدر مؤخراً، أعلنت المنظمة التابعة للأمم المتحدة أنها اختارت لجنة من الخبراء لفحص التحديات العلمية والأخلاقية والاجتماعية والقانونية المرتبطة بتعديل الجينات، وفقاً لـ«سكاي نيوز».

وكان زعم الباحث هي جيانكوي أنه غير الحمض النووي لفتاتين توأم ليجعلهما محصنتين ضد فيروس نقص المناعة المكتسبة، في خطوة انتقدها العديد من العلماء واصفين إياها بعدم المسؤولية. وقال محققون صينيون: إن هي تصرف من تلقاء نفسه وسيعاقب عن أي انتهاكات قانونية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات