غسالات الملابس الصديقة للبيئة تغذي الجراثيم وتهدد الحياة

حذر الخبراء من أن استخدام الإعدادات «البيئية» في الغسالات، يمكن أن يضر بنا أكثر مما نعتقد، وذلك من خلال مساعدتها في نشر الأمراض.

وتوصي هيئة الخدمات الصحية الوطنية البريطانية، وخبراء الأحياء المجهرية، بإعداد 60 درجة مئوية عند غسل الملابس الداخلية والمناشف وملابس الكتان، من أجل ضمان قتل البكتيريا، إلا أن معظم الأجهزة لديها إعدادات توفير الطاقة التي تعمل غالباً بحرارة 30 درجة مئوية فقط.

وحذر تقرير صادر عن المنتدى العلمي الدولي حول النظافة المنزلية، من أن إجراءات الناشطين والخبراء في البيئة قد تساعد على نشر الأمراض.

ووفق الـ«ديلي ميل» أكد الخبراء أن الغسيل في حرارة 30 درجة لن يقتل الجراثيم، وهذا يعني انتشار الأمراض بما في ذلك الإنفلونزا والإشريكية القولونية من خلال الغسيل. وقال البروفيسور هيلتون إنه يجب تعليم الأسر كيف يمكنها حماية أنفسها من الأمراض على نحو أفضل.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات