الدماء الشابة تنقذ مرضى الزهايمر - البيان

الدماء الشابة تنقذ مرضى الزهايمر

كشفت تجربة أميركية فريدة أن عمليات نقل الدم من الشباب إلى كبار السن تخفف من أعراض الخرف وتجعل المهام اليومية أكثر سهولة بالنسبة للمرضى. ونقلت صحيفة «ديلي ميل» البريطانية عن جامعة ستانفورد أن 18 مريضاً، نقلت إليهم دماء شابة تمكنوا من أداء المهام اليومية مثل إعداد الطعام أو السفر.

وفي هذه الدراسة تلقى 18 شخصاً مصابون بحالة معتدلة أو خفيفة من الزهايمر، 4 عينات أسبوعية من البلازما الطازجة المجمدة من متبرعين ذكور تتراوح أعمارهم بين 18 و25 عاماً أو علاج بديل. وتراوحت أعمار المرضى بين 50 و90 عاماً. وبدأت التجربة من سبتمبر 2014 إلى ديسمبر 2016.

وطالب العلماء بضرورة إجراء المزيد من التجارب على الرغم من أنه من السابق لأوانه القول ما إذا كانت توفر أملاً طويل الأمد أم لا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات