التحدث مع الأطفال يسرّع تنمية لغتهم

اكتشف باحثون أن المحادثات المتتالية مع الأطفال تساعدهم على تطوير مهارات أفضل في تعلم اللغة والفهم، بغض النظر عن الحالة الاجتماعية والاقتصادية للعائلة.

ووفقاً لدراسة حديثة فإن كيفية التحدث إلى أطفالنا قد يكون لها نفس أهمية كمية ومقدار التحدث معهم إن لم يكن أكثر.

وأظهرت الدراسة أن الأطفال الذين شاركوا بتبادل الأحاديث مع البالغين، كان لديهم ارتباط أقوى بين مناطق الدماغ المسؤولة عن الفهم وإنتاج الكلام.

ومن المثير للاهتمام أن هذه الدراسة الجديدة كشفت أن الوضع المالي للأسرة ليس له علاقة بقدرات الطفل اللفظية والمعرفية، حيث إن الأطفال من الأسر الأقل امتيازاً اقتصادياً تمتعوا بنفس الفوائد الناتجة عن التعرض إلى لغة التخاطب كأقرانهم الأكثر امتيازاً اجتماعياً واقتصادياً.

ووجد الباحثون أنه من الضروري عدم التحدث إلى الأطفال فقط، بل التحدث معهم أيضاً. لأنه في حين أن التحدث إلى الأطفال يمكن أن يساعدهم في بناء مفردات غنية، فإن إجراء محادثة ديناميكية معهم يمكن أن يعلمهم أهمية الاستماع وتبادل الأدوار.

تعليقات

تعليقات