شريط لاصق لقياس ضغط الدم بالموجات فوق الصوتية

قال باحثون أكاديميون من جامعة كاليفورنيا، إن لاصقاً صغيراً لا يتعدى حجمه لاصق الجروح العادي ربما يتمكن في المستقبل من أداء مهام طبية يحتاجها الأطباء لقياس ارتفاع ضغط الدم بصورة متواصلة لدى المصابين بأمراض خطيرة.

وفي بحث نشرته مجلة «ناتشر بيوميديكال إنجنييرنج» الأكاديمية، أفاد الباحثون بأن الأسلوب الجديد قادر على قياس ضغط الدم المتدفق في الشرايين المنتشرة في مناطق استراتيجية بجسم الإنسان.
اللاصق مصنوع من شريط من مطاط السيليكون الرقيق، ومزود بشبكة بقع إلكترونية وأقطاب كهربائية وأدوات صغيرة تعرف بالمحولات الكهروإجهادية التي تنتج موجات فوق صوتية عند مرور الكهرباء من خلالها.

وللموجات الصوتية قدرة على اختراق الجسم وتسجيل قراءة قياس ضغط الدم بعمق 4 سنتيمترات تحت البشرة.

وكشف الباحثون أن اللاصق يمكن أن يستخدم في المستقبل في الاكتشاف المبكر لمشكلات القلب والأوعية الدموية بدقة عالية. ويمكن للاصق الجديد قياس ارتفاع ضغط الدم لمرضى القلب والجهاز التنفسي.

تعليقات

تعليقات