يوم إضافي في الرحم يعزز نمو دماغ الطفل - البيان

يوم إضافي في الرحم يعزز نمو دماغ الطفل

أشارت دراسة جديدة نُشرت في مجلة طب الأطفال إلى أنّ إكمال الأم الحامل لفترة الحمل كاملة قد يكون أفضل لدماغ الطفل.

وتظهره الدراسة أنّ كُل يوم يقضيه الجنين في الرحم مهم جداً، وأضافت الدراسة: «يجب أن نحافظ على وجود الأطفال في الأرحام حتى تتم الأم فترة الحمل كاملة باستثناء بعض الحالات التي تستدعي الولادة المبكرة للحفاظ على سلامة الأم والجنين». وقال الباحثون إنه خلال الربع الثالث من الحمل، ينمو دماغ الجنين باطراد. وأضاف الباحثون أن حجم الدماغ يزداد إلى حد 4 أضعاف في أثناء هذا الوقت.

75

وشملت الدراسة 75 من الخدج الذين ولدوا قبل نهاية 32 أسبوعاً من الحمل، وكان عمر الحمل في المتوسط 27 أسبوعاً. أمّا وزن هؤلاء الأطفال فكان أقل من 1500 غرام عند الولادة. ولم تظهر عليهم أي علامات لإصابات الدماغ الهيكلية.

وتمت مقارنة الأطفال الخدج بـ 130 من الرضع الذين ولدوا بعد فترة حمل كاملة تبلغ في المتوسط 39 أسبوعاً، وقال معدو الدراسة إنّ متوسط الوزن عند الولادة كان نحو 3400 غرام.

وكشفت مقارنة أدمغة الأطفال الرضع في الربع الثالث من الحمل عن أن الأطفال الخدج لديهم انخفاض في أحجام المخ، المخيخ، جذع الدماغ وتجويف الجمجمة، مقارنة بالأطفال الذين ولدوا بعد فترة حمل كاملة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات