العمل من المنزل يزيد الرغبة في شد الوجه

يرى جراحو التجميل في ألمانيا أن جائحة كورونا زادت من الرغبة في الحصول على وجه جذاب في ظل تزايد الظهور على تطبيقات الفيديو للتواصل من أجل العمل أو في الحياة الخاصة.

وذكر اتحاد جراحي التجميل الألمان، أمس، أن العمل من المنزل وارتداء الكمامات والمؤتمرات عبر الفيديو صارت من الأسباب التي يذكرها العملاء عند القدوم إلى أطباء التجميل رغبة في شد الجفون وتخفيف تجاعيد الوجه أكثر من ذي قبل.

ويستند الاتحاد في بياناته إلى عدد العلاجات واستطلاعات الرأي في عيادات ومستشفيات لحوالي 100 عضو في أكبر اتحاد ألماني للمتخصصين في جراحات التجميل.

ومع ذلك، انخفضت الرغبة بوجه عام في الجراحات التجميلية في عام الجائحة 2020 بشكل طفيف. وفي مقابل هذا الاتجاه العام، سجل الاتحاد زيادة في علاجات الوجه بنسبة حوالي 6ر1% مقارنة بالعام السابق إلى 60384 علاجاً. ويرى الاتحاد أن هذه الزيادة متوافقة مع الاتجاه العالمي.

طباعة Email
#