العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    نقص كل معدن في الجسم يشير للإصابة بمرض معين

    استطاع باحثون من جامعة هونغ كونغ تطوير منظومة للتعلم العميق تساعد في التنبؤ بالطفرات الجينية، التي تؤدي للإصابة بالأمراض، وذلك بفضل تقنيات الذكاء الاصطناعي.

    وأفاد الموقع الإلكتروني «ساينس ديلي» المتخصص في العلوم، بأن فريق الدراسة استطاع بالتعاون مع باحثين من مستشفى مايو كلينيك بأريزونا الأمريكية جمع بيانات صحية شاملة من قواعد بيانات مختلفة، وتوصل عن طريق تحليل هذه البيانات بتقنيات الذكاء الاصطناعي، إلى أن نقص كل عنصر معدني يرتبط بالإصابة بأمراض معينة.

    وتوصلت الدراسة، على سبيل المثال، إلى أن نقص الزنك، يعتبر من العوامل الرئيسية في الإصابة بأمراض الصدر، والكبد، والكلى، في حين أن نقص الكالسيوم، يؤدي إلى الإصابة بأمراض العضلات، والجهاز المناعي للجسم.

    وقال الباحث هونغ زو سون، من قسم الكيمياء في جامعة هونغ كونغ، إن الدراسة ركزت على دور المعادن في علوم الأحياء، حيث تم جمع كمية ضخمة من البيانات القيمة، ونعكف الآن على تطوير منظومة لتحويلها إلى معلومات مفيدة، تتيح لنا كشف أسرار الإصابة بالأمراض، وسبل مكافحتها. ومن المعروف أن أيونات المعادن تلعب دوراً محورياً، على المستوى الوظيفي والبنائي للأنظمة البيولوجية للإنسان، فالمعادن تنطوي على أهمية بالغة للحفاظ على حياة الإنسان.

    طباعة Email