الاحتباس الحراري يُسبب الولادة المبكرة

تشير الدراسات إلى أن الاحتباس الحراري قد يدفع النساء إلى الولادة المبكرة، ما يعرض حديثي الولادة للخطر.

ووجد العلماء الذين درسوا الصلة بين المواليد والطقس في الولايات المتحدة في الأيام، التي فاقت فيها درجات الحرارة 32 درجة مئوية، أن نسبة معدلات الولادة المبكرة ارتفعت 5 %.

ودرس علماء في جامعة كاليفورنيا بيانات أكثر من 56 مليون ولادة في الولايات المتحدة في العقود الماضية، ووجدوا أن الأيام التي تجاوزت حرارتها 32.2 درجة مئوية، كانت معدلات المواليد فيها أعلى بكثير. ووفق الباحثين فإن الولادة قبل الأون قد تعني انخفاضاً في وزن المولود، وبطء نموه، وزيادة احتمال تعرضه للمشاكل الصحية. من جهته قال المشرف على البحث، البروفيسور آلان باريكا: «هناك ما لا يقل عن 25 ألف ولادة مبكرة سنوياً في الولايات المتحدة، أغلبها في الأوقات التي ترتفع فيها درجات الحرارة».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات