الهواتف الذكية تؤثّر في صحة الأطفال العقلية

كشفت دراسة حديثة في بريطانيا أن ربع الأطفال والشباب يستخدمون الهواتف الذكية بطريقة تدعو إلى القلق حول صحتهم العقلية والنفسية.

واعتمدت الدراسة التي أعدتها كلية الملك في لندن King's College London، وجرى نشرها في مجلة بي إم سي المختصة في الصحة النفسية على 41 بحثاً منشوراً منذ سنة 2011، حول استخدام الهواتف الذكية والصحة العقلية لما يزيد على 40 ألف شخص تقل أعمارهم عن 20 سنة.

وأظهرت النتائج أن ما يقارب 23% من الشباب ظهرت عليهم أعراض اضطرابات استخدام الهاتف الذكي أو ما يعرف بـ«PSU».

ويقدم الباحثون تعريفاً واضحاً لهذا الاضطراب Problematic smartphone usage، قائلين إنه يرتبط بمسألة الإدمان، مثل الشعور بالقلق العارم حين لا يكون الهاتف متاحاً، أو حينما يؤدي وجود الجهاز إلى إهمال الشخص لباقي الأنشطة الأخرى. وأورد الأكاديميون أن هناك علاقة بين اضطراب استخدام الهاتف الذكي والقلق والإرهاق وقلة النوم، فضلاً عن المزاج المكتئب.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات