اختتام منتدى دبي الصحي بمشاركة 2500 من قادة الصحة وصناع القرار في العالم

اختتم منتدى دبي الصحي، الأسبوع الماضي، فعالياته التي امتدت على مدار يومين بحضور أكثر من 2500 مشارك من الوزراء والأطباء وقادة الصحة وصناع القرار من مختلف دول العالم.

وناقش المنتدى الذي نظمته هيئة الصحة بدبي تحت رعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، عدداً من المواضيع المتعلقة بصحة الأسرة والمجتمع، والقوى البشرية العاملة في مجال الصحة، والرعاية الصحية التي تركز على المريض، والصحة العامة، والاقتصاد المستدام، والتكنولوجيا والابتكارات، والشباب والرعاية الصحية (الاستثمار في جيل الشباب).

وشهد المنتدى حضورا لافتا خلال جلساته التي شارك بها كل من معالي حميد محمد القطامي مدير عام هيئة الصحة بدبي، ومعالي ثاني بن أحمد الزيودي وزير التغير المناخي والبيئة في الدولة، والفريق طبيب الشيخ محمد بن عبد الله آل خليفة رئيس المجلس الأعلى للصحة، رئيس الهيئة الوطنية لتنظيم المهن والخدمات الصحية في مملكة البحرين الشقيقة، وغسان حاصباني نائب رئيس الحكومة وزير الصحة اللبناني، وك.ك. شاليجة تيتشر وزير الصحة والعدالة الاجتماعية في ولاية كيرلا، وهدى الهاشمي مساعد المدير العام لمكتب رئاسة مجلس الوزراء للاستراتيجية والابتكار بدولة الإمارات، وعدد من المسؤولين والقيادات الصحية والأطباء والخبراء والمديرين التنفيذيين لكبرى الشركات العالمية.

توعية

كما شاركت الفنانة اللبنانية أليسا في الجلسة المخصصة للتوعية بمرض سرطان الثدي، حيث استعرضت تجربتها الشخصية في التعايش مع المرض وكيفية التغذية السليمة خلال العلاج، وأهمية تبني نمط الحياة الصحي والكشف المبكر عن المرض.

وناقش المنتدى خلال 62 جلسة مفتوحة حزمة من القضايا والابتكارات والمبادرات الصحية قدمها 42 متحدثاً ركزت على أهمية ربط الصحة بأهداف التنمية المستدامة، والتوازن بين الجنسين في مجال الرعاية الصحية، والحفاظ على الصحة والسلامة العامة أثناء النزاعات، والتنبؤ بالأمراض السارية في عصر الذكاء الاصطناعي، والتأمين والتمويل الصحي، والتحديات في مواجهة ترشيد الإنفاق، والذكاء الاصطناعي وعلم الروبوتات في القطاع الصحي، والتحولات في عالم الصحة الرقمي ومستقبل التكنولوجيا والوظائف، والابتكار في صحة المرأة.

بيئة

كما ناقش المنتدى التغيرات البيئية في مجال التوقعات الصحية، والحوسبة الكمية في مجال الرعاية الصحية، ومؤشر اللياقة الصحية في دبي، وتقنية بلوك تشين لتنظيم الرعاية الصحية، ونظام إدارة أداء المنشآت الصحية في دبي، وبرامج الوقاية وأنماط الحياة الصحية، والتعليم الطبي المبتكر، والتطبيب عن بعد، والاستثمار الصحي والشراكة بين القطاعين العام والخاص، والتعليم المستمر للصيدلة، وتحسين الممارسة السريرية من خلال الحوسبة السحابية، والابتكار في مجال تقنيات البلوك تشين واستخداماته في قطاع التأمين، وتطبيقات الذكاء الاصطناعي في الكشف عن الأمراض.

هاكاثون

كما شهد المنتدى - وللمرة الأولى على مستوى القطاع الصحي في الدولة - أعمال (هاكاثون دبي الصحي)، الذي امتدت مناقشاته وحواراته لمدة 30 ساعة متواصلة، ركز خلالها على بحث جميع الموضوعات والقضايا المتصلة بأصحاب الهمم، وذلك وفق أنظمة الرعاية المتكاملة التي تتبناها مدينة دبي وتعمل الهيئة على تنفيذها.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات