«صحة دبي» تفوز بجوائز ذهبية ضمن مسابقة ستيفي العالمية

فازت هيئة الصحة بدبي، مطلع الأسبوع الماضي، بجائزتين ذهبيتين ضمن جائزة ستيفي الدولية للأعمال عن فئة الابتكار في الطب، وهما أعلى جائزتين مصنفتين ضمن فئات الجائزة التي تعتبر واحدة من أرفع الجوائز العالمية، وهو الأمر الذي يعزز مسيرة التفوق والإنجازات التي حققتها الهيئة ضمن جهودها المستمرة ومساعيها الحثيثة لتعزيز قدراتها التنافسية وفرض نموذجها الصحي المتميز على منصات التتويج العالمية.

وجاء فوز الهيئة في هذه المسابقة العالمية عن مشروعين تقدم بهما قطاع الرعاية الصحية الأولية حول استخدام الطباعة ثلاثية الأبعاد في طب الأسنان، واستخدام التكنولوجيا في خدمة المتعاملين من خلال مشروع عيادة الصداع الذكية ( تقنية التطبيب عن بعد). ونيابة عن معالي حميد محمد القطامي مدير عام هيئة الصحة بدبي تسلّمت الدكتورة منال تريم المدير التنفيذي لقطاع الرعاية الصحية الأولية جائزتي الفوز خلال حفل كبير أقيم بهذه المناسبة في العاصمة البريطانية لندن بحضور نخبة من القيادات وصناع القرار ورواد الأعمال والمهتمين من مختلف دول العالم.

إنجاز

وقال معاليه في تصريحات صحفية بهذه المناسبة: إن هذا الإنجاز العالمي يعكس بيئة التميز والتنافسية القائمة في دولة الإمارات بشكل عام، ودبي بشكل خاص، وهو تأكيد وشهادة عالمية على صدارة وتقدم دبي في المجال الصحي، واعتراف بقدراتها التنافسية التي استطاعت من خلالها أن تقدم للعالم نموذجاً صحياً متميزاً في تبنيها لأفضل المعايير والممارسات في مجال الإبداع والإبتكار، وهي مستمرة في هذا الاتجاه الذي بات خيارها الوحيد في ظل التوجيهات والرؤية الثاقبة لقيادتها الرشيدة التي تشجع دوماً على تبني وتوظيف التكنولوجيا العالمية وتسخيرها لخدمة الإنسان في ظل التطورات المتسارعة.

وأشار معاليه الى أن فوز هيئة الصحة بدبي بهذه الجوائز العالمية أصبح يفرض على الجميع مواصلة العمل بجد واجتهاد للحفاظ على استحقاقات الإمارة في التقدم والتميز والسير نحو المستقبل بخطى واثقة للوصول إلى الأهداف والغايات المنشودة.

وأكد القطامي أن تفوق وفوز هيئة الصحة بدبي، في هذه الجائزة العالمية، هو انعكاس للرعاية الكريمة التي تحظى بها الهيئة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله» والدعم اللامحدود من سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، رئيس المجلس التنفيذي، والمتابعة الحثيثة من سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي، وزير المالية، رئيس هيئة الصحة بدبي

منافسة

بدورها، عبرت الدكتورة منال تريم المدير التنفيذي لقطاع الرعاية الصحية الأولية بدبي عن سعادتها بهذا الفوز الذي جاء وسط منافسة شديدة هذا العام بين 3900 مرشح من مختلف المؤسسات والأفراد والأعمال المتميزة والمبدعة ممن يمثلون 74 دولة من مختلف قارات العالم.

وقالت الدكتورة تريم: إن فوز الهيئة جاء عن مشروعي استخدام الطباعة ثلاثية الأبعاد في طب الأسنان، وعيادة الصداع الذكية (التطبيب عن بعد) موضحة أهمية استخدام تقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد والتي ساهمت في تخفيض الوقت المستخدم لإنتاج التعويضات السنية، وأجهزة التقويم العلاجية، وتقليل قائمة الانتظار، وتقليل عدد الزيارات للعيادة لدقة وجودة القياس، وتخزين المعلومات رقمياً واستعادتها وقت الحاجة إليها إضافة إلى توفير الكلف المالية لتصنيع قوالب الأسنان والتركيبات التعويضية، ورفع نسبة نجاح زراعة الأسنان إلى 97%.

تعليقات

تعليقات