العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    إعلان ملامح وتفاصيل منتدى دبي الصحي 2018

    تحت رعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، تنطلق يوم 15 من يناير المقبل، فعاليات منتدى دبي الصحي – 2018، الذي تنظمه هيئة الصحة في دبي، بحضور عدد كبير من المسؤولين وصناع القرار والخبراء والأطباء، الذين يمثلون 18 دولة من مختلف قارات العالم، إلى جانب 35 متحدثاً من مختلف دول العالم.

    وخلال المؤتمر الصحافي الذي نظمته هيئة الصحة في دبي الأسبوع الماضي، للإعلان عن تفاصيل المنتدى، أكد معالي حميد محمد القطامي رئيس مجلس الإدارة، المدير العام لهيئة الصحة بدبي، أن رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، رعاه الله، تعكس أهمية القطاع الصحي الذي يحظى بدعم سموه اللا محدود، ويمثل أولوية مهمة في فكر صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد، الذي طالما يوجه بتوفير خدمات صحية عالية الجودة، تحقيقاً لرضا المتعاملين وسعادة المجتمع.

    وقال معالي القطامي، إن محاور المنتدى استندت جميعها إلى أهداف رؤية الإمارات 2021، والأجندة الوطنية، وأهداف التنمية المستدامة، واستراتيجية دبي 2021، وتطلعاتها المستقبلية، كما ارتبطت كذلك بأهداف استراتيجية تطوير القطاع الصحي في دبي 2016 -2021.

    وذكر معاليه أن هيئة الصحة في دبي، حرصت على صياغة 7 محاور رئيسة للمنتدى، وهي تمثل عمق وأبعاد القضايا الصحية وتحدياتها المستقبلية وفرص النجاح المتوفرة، موضحاً أن من بينها محور صحة الأسرة ورفاهية المجتمع، الذي يتقدم مجمل أهداف الهيئة، بتوافق شديد مع الهدف الاستراتيجي الرامي إلى الوصول لمجتمع أكثر صحة وسعادة.

    وذكر معاليه أن المحور الثاني، يتمثل في اقتصاديات الصحة المستدامة، ويعد من أهم القضايا الملحة على الساحة الدولية، وخاصة أنه يتصل مباشرة بصناع القرار والمخططين وكبار المسؤولين عن المؤسسات الصحية واستدامة المجتمع، فيما لفت إلى المحور الثالث، وهو التكنولوجيا والابتكار في مجال الصحة.

    ونوه معالي القطامي، بأن المحور الرابع، يتمثل بالطاقة المستدامة، ويعد من الأمور بالغة الأهمية للمجتمعات الحديثة والمعاصرة والمتقدمة، مثل مجتمع دولة الإمارات، وأن الهيئة حرصت على طرح هذا المحور، وما يتصل به من موضوعات، على طاولة المناقشات.

    وتوقف معالي القطامي عند المحور الخامس، المتمثل بالشباب والرعاية الصحية – الاستثمار في جيل الألفية، حيث أكد أن هذا المحور يمثل المستقبل والرؤى الطموحة التي تمضي الهيئة إلى تحقيقها من خلال النظم الطبية الحديثة، التي تكفل المحافظة على صحة الشباب وسلامتهم. وعن المحور السادس للمنتدى، المتمثل برأس المال البشري في الصحة، أكد معاليه، الاهتمام البالغ الذي توليه هيئة الصحة بدبي برأس المال البشري.

    وفي ما يتعلق بالمحور السابع، المتمثل بالمعايير الصحية للمباني، أشار معالي القطامي إلى رفاهية دبي، وما حققته من إنجازات على المستوى الحضاري للأبنية والمرافق. وقالت الدكتورة منال تريم، المدير التنفيذي لقطاع الرعاية الصحية الأولية، رئيس اللجنة التنظيمية لمنتدى دبي الصحي، إن المنتدى هذا العام، سيكون أكثر تميزاً، بعد نجاحه في الدورة الأولى.

    طباعة Email