فقدان الوزن بلا قصد.. قد يؤشّر إلى مشكلة طبية كامنة

قد يؤشّر فقدان الوزن دون سبب، أو فقدان الوزن دون محاولة لإنقاص الوزن؛ لا سيما إذا كان بدرجة كبيرة أو مستمراً؛ إلى وجود مشكلة طبية كامنة.

ولا يمكن بالفعل تحديد النقطة التي يمكن عندها أن يصبح فقدان الوزن ـ دون سبب ـ مشكلة طبية، لكن يتفق الكثير من الأطباء على أنه من الضروري إجراء فحص طبي لتقييم الحالة إذا كان فقدان الوزن أكثر من نسبة 5 في المائة من إجمالي الوزن خلال مدة ستة أشهر إلى سنة، لا سيما إذا كان الشخص كبير السن. على سبيل المثال، فقدان الوزن بنسبة 5 في المائة لدى شخص يزن 160 رطلاً (72 كغم) هو 8 أرطال (3.6 كغم). أما للشخص الذي يزن 200 رطل (90 كغم)، فيكون فقدان الوزن 10 أرطال (4.5 كغم).

ويتأثر فقدان الوزن بامتصاص السعرات الحرارية، ومستوى النشاط، والحالة الصحية العامة، والعمر، وامتصاص المواد الغذائية، وعوامل اقتصادية واجتماعية.

أسباب

وفقدان الوزن دون سبب له عدة أسباب، منها ما هو طبي ومنها ما هو غير طبي. وفي الغالب هناك مجموعة من الأشياء تؤدي إلى انخفاض عام في مستوى الصحة وفقدان الوزن تبعاً لذلك. وفي بعض الأحيان لا يمكن اكتشاف سبب بعينه.

وعادة ما يكون للسرطان غير المُكتشف أعراض أخرى أو مشكلات في الاختبارات المعملية، بالإضافة إلى فقدان الوزن دون سبب.

ومن الأسباب المحتملة لفقدان الوزن دون سبب ما يلي:

ـــ  مرض أديسون (قصور الغدة الكظرية)

ـــ  مرض السرطان

ـــ  الداء البطني

ـــ  تغيرات في النظام الغذائي أو الشهية

ـــ  تغيرات في حاسة الشم

ـــ  تغيرات في حاسة التذوق

ـــ  مرض الانسداد الرئوي المزمن

ـــ  داء كرون

ـــ  الخرف

ـــ  مشكلات الأسنان

ـــ  الاكتئاب

ـــ  داء السكري

ـــ  فشل القلب

ـــ  فيروس نقص المناعة البشري (HIV)/ متلازمة العوز المناعي المكتسب (الإيدز)

ـــ  فرط كالسيوم الدم

ـــ  فرط الدرقية (فرط نشاط الغدة الدرقية)

ـــ  قصور الدرقية (قصور نشاط الغدة الدرقية)

ـــ  الأدوية

ـــ  مرض باركنسون

ـــ  القرحة الهضمية

ـــ  تعاطي المخدرات (الكحول والكوكايين وغيرها)

ـــ  مرض السل

ـــ  التهاب القولون التقرحي.

 

متى ينبغي زيارة الطبيب؟

وإذا كنت تفقد الوزن دون قصد منك وكنت غير متأكد من السبب، فاستشر طبيبك؛ خصوصاً إذا كنت تفقد 5 في المائة من وزنك خلال ستة إلى 12 شهراً. وإذا كنت ضعيفاً، وكبيراً في السن، فتحدث مع طبيبك ليحاول مساعدتك في تقليل النسبة التي تضطر إلى فقدها من وزنك، وسيتعاون معك الطبيب ليحاول تحديد سبب فقدان الوزن. وفي البداية سوف تتضمن هذه الإجراءات الحصول على تاريخ مرضي شامل وفحص بدني واختبارات معملية أساسية. وفي العادة لن تكون الفحوصات الشاملة على الجسم مفيدة عند البحث عن السرطانات الخفية إلا إذا كانت هناك مؤشرات أخرى تؤكد على وجود سرطانات خفية.

وفي بعض الأحيان، إذا كانت نتيجة الفحص الأساسي سلبية، فيكون الوضع تحت الملاحظة لأشهر قليلة خطوة تالية معقولة. وقد تحتاج إلى اتباع نظام غذائي خاص لمنع المزيد من فقدان الوزن أو لاستعادة الوزن الذي فقدته.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات