قيمة العمل الإنساني

يظل العمل الإنساني إحدى أهم القيم والمفاهيم الأصيلة، التي يتسم بها المجتمع الإماراتي، ويظل هو المحفز لروح المبادرة، التي من دون شك كان لها الأثر الكبير منذ بداية مواجهتنا مع التحدي العالمي المتمثل في جائحة (كوفيد 19)، وخلال ذروة المواجهة وحتى الآن.

كما يظل العمل الإنساني هو نقطة التحام الصفوف في أي من الظروف الطارئة ووقت الأزمات، وهذا بالتحديد ما يمكن استخلاصه واستنتاجه من مشهد تضافر الجهود، الذي جمع الجهات الأمنية والشرطية والمجتمعية لتقف صفاً واحداً خلف مؤسستنا الصحية، وخلف خط دفاعنا الأول.

لقد جاء منتدى العمل الإنساني، الذي نظمته هيئة الصحة بدبي، مؤخراً، لتسليط الضوء على هذا المشهد، وعلى التعاون الوثيق بين الهيئة ومختلف الجهات والمؤسسات، وعلى الشراكة الاستراتيجية المتنامية بين «صحة دبي» والمجتمع بوجه عام.

كان المغزى من المنتدى هو مراجعة ما تم، وتأكيد تقدير الهيئة واحترامها للجميع، والتأكيد أيضاً على أن كل عمل تسوده روح المبادرة وروح الفريق وروح المسؤولية، هو من دون شك عمل ناجح.

لقد كان المنتدى ثرياً بنخبة حضوره، الذين تقدمهم معالي حميد محمد القطامي المدير العام لهيئة الصحة بدبي، ومشاركة اللواء عبد الله علي الغيثي مدير الإدارة العامة لأمن الهيئات والمنشآت والطوارئ في القيادة العامة لشرطة دبي، والعميد خلف الغيث المري مساعد المدير العام لمتابعة المخالفين والأجانب في الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي، ومحمد سهيل المهيري المدير التنفيذي لجمعية دار البر، وريم محمد المري مدير الأخبار العالمية والمحلية في مؤسسة دبي للإعلام، والدكتور محمد يوسف بني ياس مستشار التعليم العالي في وزارة التربية والتعليم.

كانت الهيئة حاضرة أيضاً في المنتدى، بمشاركة الدكتور يونس كاظم المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للرعاية الصحية، وأكثر من 60 مشاركاً من المسؤولين والمختصين والأطباء، منهم الدكتورة سامية عبد الله الخوري استشارية الطب النفسي ورئيسة قسم الطب النفسي بالإنابة، وصفوان السويدي رئيس قسم إدارة الاستدامة بإدارة سلامة وصحة البيئة المؤسسية.

كانت المناقشات والحوارات غنية بالمفردات والمصطلحات والمعلومات، التي عكست روح العمل الإنساني، وعكست تلك الجهود المتواصلة، وعكست كذلك ما يتسم ويتميز به المجتمع الإماراتي من قيم ومفاهيم إنسانية عميقة الأثر.

مدير مكتب صندوق الصحة- هيئة الصحة بدبي

طباعة Email
تعليقات

تعليقات