دعم اتخاذ القرار

مع الهيكل التنظيمي الجديد لهيئة الصحة بدبي، جاءت إدارة البحوث والدراسات وتحليل البيانات، وهي تابعة لقطاع الاستراتيجية والتطوير المؤسسي، لتكون هي الجهة المنوط بها، وبشكل أساس دعم اتخاذ القرار، وتقديم رؤى واقعية لحالة القطاع الصحي في دبي، بجانب الرؤى والتقديرات المستقبلية.

ووفقاً للمهام والمسؤوليات فإن عمل هذه الإدارة يرتكز على إعداد البحوث والدراسات المتصلة بتطوير القطاع الصحي، ودعم الوحدات التنظيمية لإجراء البحوث والدراسات التطويرية، ونشر ومشاركة، وإدارة المعرفة في المجالات ذات العلاقة، إلى جانب تجميع البيانات الخاصة بالخدمات والمنشآت الصحية والكوادر البشرية، ومن ثم تزويد متخذ القرار والباحثين بما هو مطلوب في هذا الشأن.

ومن المعروف فإن هناك العديد من العناصر الفاعلة التي تقوم عليها عملية بناء البيئة الداخلية المثالية للبحوث والدراسات الصحية بوجه عام، ومنها: توفر السياسات البحثية للهيئة، ودعم وتشجيع الإدارة العليا، والموارد البشرية المؤهلة والممكنة،، والدعم اللوجستي، ولجان البحوث والأخلاقيات، وأجندة بحثية لدى الهيئة، ووجود الخبراء والباحثين والتقنيين، ووجود استراتيجية بحثية واضحة الرؤيا والرسالة والأهداف والقيم، إلى جانب توفر إمكانية توظيف خبرات وكفاءات، وتنفيذ برامج مميزة للتدريب والتنمية المهنية، وتوفر مصادر معرفية من خلال مكتبة راشد الإلكترونية الغنية بالمصادر ونظام «سلامة»، وغير ذلك من قواعد البيانات الهائلة التي تمتلكها الهيئة، إضافة إلى وجود لجان أخلاقيات البحوث.

وهذا في مجمله هو ما يشكل فرص نجاح الهيئة في مجال البحوث والدراسات.. هذا المجال الذي يتقدم أكثر المجالات ديناميكية في العالم.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات