عدوى فيروس النورو.. تتطلب حذراً في الطعام والشراب

يمكن أن تتسبب عدوى فيروس النورو في الإصابة المفاجئة بقيء شديد وإسهال، ويُعد هذا الفيروس شديد العدوى، وعادة ما ينتشر عن طريق الطعام أو الماء الملوث بالبراز أثناء تحضيره. وقد تصاب بالعدوى عند الاتصال المباشر بالشخص المصاب.

عادة ما تبدأ أعراض الإسهال وألم البطن والقيء في الظهور بعد 24 إلى 48 ساعة من التعرض للفيروس، وتستمر الأعراض من يوم إلى ثلاثة أيام، ويتماثل معظم المصابين للشفاء تماماً دون تناول أي علاج، ومع ذلك، يمكن أن يؤدي القيء والإسهال إلى الإصابة بالجفاف الحاد، ويتطلب العناية الطبية عند بعض الأشخاص، وخاصة الرُّضع وكبار السن ومن يعانون من أمراض كامنة.

غالباً ما تحدث عدوى فيروس النورو في البيئات المغلقة والمزدحمة، مثل المستشفيات ودور المسنين والمدارس وفي الرحلات البحرية على متن السفن السياحية.

الأعراض

قد تشمل علامات وأعراض عدوى فيروس النورو ما يلي:

Ⅶ الغثيان.

Ⅶ القيء.

Ⅶ ألم أو تقلصات في البطن.

Ⅶ إسهال مائي أو لين.

Ⅶ التوعك.

Ⅶ حمى متوسطة الدرجة.

Ⅶ آلام العضلات.

عادة ما تبدأ العلامات والأعراض بعد 24 إلى 48 ساعة من التعرض الأول للإصابة بالفيروس، وتستمر لمدة يوم إلى ثلاثة أيام. وقد تستمر في إخراج الفيروس في البراز لمدة تصل إلى ثلاثة أيام بعد التماثل للشفاء.

لا يظهر على بعض المصابين بعدوى فيروس النورو أي علامات أو أعراض. ولكنهم لا يزالون ناقلين للعدوى ويمكنهم نقلها للآخرين.

زيارة الطبيب

التمس الرعاية الطبية إذا كنت مصاباً بالإسهال الذي لا يتوقف خلال عدة أيام. واتصل بطبيبك إذا كنت تعاني من القيء الشديد أو ظهور دم في البراز أو ألم في البطن أو الجفاف.

أسباب

تُعد فيروسات النورو معدية للغاية وتخرج في براز الأشخاص والحيوانات المصابة. وتشمل طرق انتقال العدوى ما يلي:

Ⅶ تناول طعام ملوث.

Ⅶ شرب مياه ملوثة.

Ⅶ لمس الفم باليد بعد تلامسها مع سطح أو شيء ملوث.

Ⅶ الاتصال المباشر بشخص مصاب بعدوى فيروس النورو.

يصعب القضاء على فيروسات النورو، لأنها يمكن أن تتحمل درجات الحرارة العالية والمنخفضة، وكذلك معظم المطهرات.

عوامل الخطورة

تشمل عوامل الخطورة للإصابة بعدوى فيروس النورو ما يلي:

Ⅶ وجود خلل في الجهاز المناعي.

Ⅶ العيش في مكان يتم فيه إعداد الطعام بإجراءات غير صحية.

Ⅶ العيش مع طفل يذهب إلى الحضانة أو أحد مراكز رعاية الأطفال.

Ⅶ العيش في حيز مغلق، كما هو الحال في دور رعاية المسنين.

Ⅶ الإقامة في فنادق أو منتجعات أو سفن سياحية أو وجهات أخرى مع العديد من الأشخاص في حيز مغلق.

المضاعفات

بالنسبة لمعظم الأشخاص، تزول عدوى فيروس النورو في غضون بضعة أيام وهي لا تهدد الحياة. ولكن قد تسبب عدوى فيروس النورو الجفاف الحاد وسوء التغذية وحتى الموت لبعض الأشخاص، وخاصة الأطفال وكبار السن ضعيفي المناعة في المستشفيات أو دور المسنين.

وتشمل العلامات التحذيرية على الإصابة بالجفاف:

Ⅶ التعب.

Ⅶ جفاف الفم والحلق.

Ⅶ الخمول.

Ⅶ الدوخة.

Ⅶ قلة كمية البول.

التحضير لزيارة الطبيب

وإليك بعض المعلومات التي تساعدك على الاستعداد لموعد زيارة الطبيب ومعرفة ما تتوقعه منه.

ما يمكنك فعله

Ⅶ دوّن الأعراض التي تعاني منها، بما فيها وقت بدء المرض وعدد مرات القيء والإسهال.

Ⅶ جهّز قائمة بكل الأدوية أو الفيتامينات أو المكملات الغذائية التي تتناولها.

Ⅶ دوّن المعلومات الطبية الرئيسية، بما في ذلك ما تم تشخيصه من حالات مرضية أخرى.

Ⅶ دوّن المعلومات الشخصية الرئيسية، بما فيها أيّ تغيراتٍ أو ضغوطات حديثةٍ طرأت على حياتك.

Ⅶ دوّن أي أسئلة تودّ طرحها على الطبيب.

الأسئلة التي تود طرحها على طبيبتك

Ⅶ ما السبب المرجح لظهور الأعراض التي أعاني منها؟

Ⅶ ما طرق العلاج المفيدة لي؟

Ⅶ كيف يمكنني تجنب نقل المرض لأشخاص آخرين؟

بالإضافة إلى الأسئلة التي قمتَ بتحضيرها لطرحها على الطبيب، لا تتردد في طرح أي أسئلة تخطر ببالك أثناء زيارة الطبيب.

ما تتوقعه من الطبيب

من المحتمل أن يطرح عليك الطبيب عدداً من الأسئلة. ويمكن أن يوفر الاستعداد للرد عليها وقتاً مما يساعد في تناول أي نقاطٍ أخرى تودّ قضاء وقتٍ أطول في مناقشتها. قد تُطرَح عليك أسئلة مثل:

Ⅶ متى ظهرت الأعراض لأول مرة لديك أو لدى طفلك؟

Ⅶ كم مرة أصبت بالقيء والإسهال؟

Ⅶ هل يحتوي القيء والإسهال على مخاط أو دم أو سائل أخضر داكن (العصارة الصفراوية)؟

Ⅶ هل أصبت أنت أو طفلك بالحمى؟

الاختبارات والتشخيص

عادة ما يعتمد التشخيص على الأعراض التي تعاني منها، ولكن يمكن التعرف على فيروس النورو من خلال إجراء اختبار لعينة من البراز. وإذا كانت مناعتك ضعيفة أو تعاني من مشكلات صحية أخرى، فقد يوصي الطبيب بإجراء اختبار البراز للتأكد من وجود فيروس النورو.

العلاجات والعقاقير

لا يوجد علاج محدد لعدوى فيروس النورو، وعادة ما يعتمد الشفاء على صحة الجهاز المناعي. فعند معظم المصابين، يُشفى المرض عادة في غضون بضعة أيام.

من المهم أن تقوم بتعويض ما تفقده من سوائل، وإذا كنت غير قادر على شرب ما يكفي من السوائل لمنع الجفاف، فقد تحتاج إلى الحصول على السوائل عن طريق الوريد.

وقد يوصي الطبيب أيضاً بتناول الأدوية المضادة للإسهال التي تصرف دون وصفة طبية إذا كان عمرك تحت 65 عاماً.

نمط الحياة والعلاجات المنزلية

إذا كان يوجد في عائلتك أطفال صغار، فمن الجيد أن تحتفظ بمحلول مائي فموي معد تجارياً في متناول يدك، مثل بديالايت. ويمكن للبالغين شرب المشروبات الرياضية والحساء. أما شرب السوائل التي تحتوي على الكثير من السكر، مثل المشروبات الغازية وعصائر الفاكهة، فقد يتسبب في جعل الإسهال أسوأ.

وقد يساعد تناول وجبات صغيرة واتباع نظام غذائي غير دسم في الحد من القيء. وفيما يلي بعض الأطعمة التي يمكنك تجربتها:

Ⅶ الحساء.

Ⅶ النشويات والحبوب، مثل البطاطا أو المعكرونة أو الأرز أو البسكويت.

Ⅶ الموز.

Ⅶ الزبادي.

Ⅶ الخضار المشوية.

الوقاية

تُعد عدوى فيروس النورو معدية للغاية، وللمساعدة في منع انتقالها للآخرين، اتبع ما يلي:

Ⅶ اغسل اليدين جيداً، وخاصة بعد استخدام المرحاض أو تغيير الحفاضات.

Ⅶ تجنب الطعام والماء الملوث، بما في ذلك الأطعمة التي قد يكون تم إعدادها بواسطة شخص مريض.

Ⅶ اغسل الفواكه والخضراوات قبل تناولها.

Ⅶ اطهِ المأكولات البحرية بالكامل.

Ⅶ تخلص من القيء والبراز بحذر، لتجنب نشر العدوى بفيروس النورو عن طريق الجو. ويمكنك تنشيفها بمناشف معدة للاستخدام مرة واحدة مع تجنب نشرها على مساحة أوسع ووضعها في أكياس بلاستيكية للتخلص منها.

Ⅶ طهّر المناطق الملوثة بالفيروس بمحلول الكلور المبيض، ولكن مع ارتداء قفازات.

Ⅶ خذ إجازة من العمل وابقَ في المنزل، وخاصة إذا كانت وظيفتك تتضمن التعامل مع الطعام، لأنك قد تنقل العدوى خلال ثلاثة أيام بعد زوال الأعراض. ويجب على الأطفال البقاء في المنزل وعدم الذهاب للمدرسة أو الحضانة.

Ⅶ تجنب السفر حتى زوال العلامات والأعراض.

24

عادة ما تبدأ علامات عدوى فيروس النورو بعد 24 إلى 48 ساعة من التعرض للإصابة بالفيروس

01

لتجنب نشر عدوى فيروس النورو ينصح باستعمال المناشف التي تستخدم لمرة واحدة

65

قد يوصي الطبيب بتناول الأدوية المضادة للإسهال التي تصرف دون وصفة طبية للأعمار تحت 65 عاماً

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات