الشرى المزمن «الأرتيكاريا».. انتفاخات حمراء أو بيضاء تصيب الجلد

الشرى هو تفاعل جلدي يسبب انتفاخات حمراء أو بيضاء مصحوبة بحكة. وتختلف تلك الانتفاخات في الحجم، كما تظهر وتتلاشى مراراً وتكراراً بينما يستكمل التفاعل دورته.

الشرى المزمن هو حالة مرضية تستمر فيها الانتفاخات لأكثر من ستة أسابيع أو تتكرر على مدى شهور أو أعوام. لا يكون الشرى المزمن في الغالب مهدداً للحياة، ولكن يمكن أن تكون هذه الحالة مزعجة جداً وتتداخل مع النوم والأنشطة اليومية.

وفي أغلب الأحيان، لا يكون سبب الشرى المزمن واضحاً. وفي بعض الحالات، يكون الشرى المزمن علامة على وجود مشكلة صحية كامنة، مثل مرض الغدة الدرقية أو الذئبة.

يمكنك تجربة مجموعة متنوعة من طرق العلاج لتخفيف الأعراض. وفي الكثير من الأشخاص، توفر مضادات الهيستامين والأدوية المضادة للحكة من الشرى المزمن.

يُعرف الشرى المزمن أيضاً باسم الأرتيكاريا المزمنة.

الأعراض

تشمل علامات وأعراض الشرى المزمن ما يلي:

Ⅶ مجموعات من الانتفاخات الحمراء أو البيضاء (بثور)، تظهر عادة على الوجه أو الجذع أو الذراعين أو الساقين

Ⅶ انتفاخات تختلف في الحجم وتتغير في الشكل، كما تظهر وتتلاشى مراراً بينما يستكمل التفاعل دورته

Ⅶ الحكة، والتي قد تكون شديدة

Ⅶ التورم الذي يسبب الألم أو الحرق (الوذمة الوعائية)، وخاصة داخل الحلق وحول العينين والخدين والشفتين واليدين والقدمين والأعضاء التناسلية

Ⅶ الميل إلى تفاقم العلامات والأعراض عند وجود محفزات مثل الحرارة وممارسة الرياضة والضغط النفسي

Ⅶ الميل لتكرار الأعراض كثيراً وبشكل غير متوقع، في بعض الأحيان لمدة أشهر أو أعوام

الأسباب

تنشأ الانتفاخات المصاحبة للشرى عندما تطلق خلايا معينة الهيستامين والمواد الكيميائية الأخرى في مجرى الدم.

لا يستطيع الأطباء غالباً تحديد سبب هذا التفاعل الجلدي، أو معرفة السبب وراء تحول هذا التفاعل إلى مشكلة طويلة الأمد (الشرى المزمن)، لكن قد يتم تحفيز التفاعل الجلدي عن طريق:

Ⅶ مسكنات الألم

Ⅶ الحشرات أو الطفيليات

Ⅶ التلوث

Ⅶ الخدش

Ⅶ السخونة أو البرودة

Ⅶ الضغط النفسي

Ⅶ ضوء الشمس

Ⅶ ممارسة الرياضة

Ⅶ الكحول أو الطعام أو الإضافات الغذائية

Ⅶ الضغط على الجلد، مثل ما يحدث مع الحزام الضيق

عوامل الخطورة

تتضمن العوامل التي تزيد مخاطر الإصابة بالشرى المزمن ما يلي:

Ⅶ أن تكوني أنثى، حيث تُصاب النساء بمعدل ضِعف الرجال

Ⅶ أن تكون شاباً صغير السن

المضاعفات

تشمل مضاعفات الشرى المزمن ما يلي:

Ⅶ صعوبة التنفس. عندما يحدث التورم داخل الفم أو الحلق، فقد تعاني من صعوبة في التنفس وتفقد وعيك. لذا، التمس الرعاية الطبية الطارئة إذا شعرت بتورم في اللسان أو الحلق.

Ⅶ تفاعل حساسية حاد. تعد صدمة فرط الحساسية (التأق) تفاعل حساسية حاداً يتضمن القلب أو الرئتين؛ حيث تضيق الشعب الهوائية، فيصعب التنفس وينخفض ضغط الدم. كذلك، قد تشعر بدوخة أو تتعرض للإغماء أو حتى فقدان الحياة. تحدث صدمة فرط الحساسية بسرعة، لذا، فاطلب الحصول على الرعاية الطبية الطارئة إذا كنت تشعر أنك أوشكت على التعرض لهذا النوع من تفاعل الحساسية.

قد يكون المصابون بالشرى المزمن أكثر عرضة لخطر الإصابة باضطرابات الجهاز المناعي التالية:

Ⅶ أمراض الغدة الدرقية

Ⅶ الذئبة

Ⅶ التهاب المفاصل الروماتويدي

Ⅶ متلازمة سجوجرن

Ⅶ الداء البطني

Ⅶ داء السكري من النوع الأول

العلاجات والعقاقير

سوف يوصي الطبيب على الأرجح بعلاج الأعراض التي تشعر بها عن طريق العلاجات المنزلية مثل مضادات الهيستامين المتاحة دون وصفة طبية. وإذا لم تساعدك خطوات الرعاية الذاتية، فتحدث مع الطبيب بشأن استخدام الأدوية الموصوفة من الطبيب أو خليط من الأدوية التي تعمل لصالحك بشكل أفضل.

عالج أي عوامل كامنة تسبب لك الأعراض التي تعاني منها. إذا تمكن الطبيب من تحديد أن سبب الشرى هو حالة مرضية أخرى، فسيحاول علاج هذه الحالة أولاً. فعلى سبيل المثال، قد تتم مساعدة المصابين بالشرى المزمن والغدة الدرقية الملتهبة (التهاب الغدة الدرقية) بشكل أفضل عن طريق علاج مشكلة الغدة الدرقية.

تناول الأنواع غير المسببة للنعاس من الحبوب المضادة للهيستامين. يساعد تناول الحبوب المضادة للهيستامين يومياً في منع إطلاق الهيستامين المسبب للأعراض. ينتج عن الأشكال الأحدث من الأدوية (الجيل الثاني من مضادات الهيستامين) آثار جانبية، مثل الدوخة، أقل من مضادات الهيستامين القديمة.

مضادات الاكتئاب. يمكن لدواء دوكسيبين (زونالون) مضاد الاكتئاب ثلاثي الحلقات، المستخدم في شكل كريم، أن يساعد في تخفيف الحكة. وقد يسبب هذا الدواء الدوخة والنعاس.

نمط الحياة والعلاجات المنزلية

قد تساعد الاحتياطات التالية في منع أو تخفيف تفاعلات الجلد المتكررة للشرى المزمن:

Ⅶ ارتداء ملابس فضفاضة وخفيفة.

Ⅶ تجنب الخدش أو الصابون الجاف.

Ⅶ تبريد المنطقة المصابة بدُش أو مروحة أو ملابس باردة أو محلول مهدئ.

Ⅶ الاحتفاظ بمفكرة يومية لمعرفة وقت حدوث الشرى ومواضع حدوثه والأنشطة التي تؤديها وما تتناوله وهكذا. وقد يساعدك هذا أنت والطبيب في تحديد المحفزات.

Ⅶ تجنب المحفزات المعروفة مثل بعض الأطعمة أو الإضافات الغذائية والكحول ومسكنات الألم والحرارة والبرودة والمجهود والضغط النفسي.

06

الشرى المزمن هو حالة مرضية تستمر فيها الانتفاخات لأكثر من 6 أسابيع أو تتكرر على مدى شهور أو أعوام

03

يمكن لدواء دوكسيبين «زونالون» مضاد الاكتئاب ثلاثي الحلقات، المستخدم في شكل كريم، أن يساعد في تخفيف الحكة

02

تساعد الحبوب المضادة للهيستامين في منع الأعراض وتكون الآثار الناتجة عن «الجيل الثاني من المضادات» أقل من السابقة

 

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات