مسامير القدم.. آلام تتضاعف بالاحتكاك والضغط

صورة

مسامير القدم والأثفان (الكالو) هي طبقات من الجلد سميكة ومتصلبة تتكوّن عندما يحاول الجلد حماية نفسه من الاحتكاك والضغط، وتظهر في أغلب الأحيان في القدم وأصابعها أو اليدين وأصابعهما، وقد تكون مسامير القدم والأثفان قبيحة الشكل.

إذا كنت تتمتع بصحة جيدة، فسوف تحتاج إلى علاج مسامير القدم والأثفان فقط إذا كانت تُسبب لك ألمًا. وبالنسبة لمعظم الأشخاص، يؤدي الابتعاد عن سبب الاحتكاك أو الضغط إلى زوال مسامير القدم والأثفان بسهولة.

وإذا كنت مصابًا بداء السكري أو بحالة مرضية أخرى تتسبب في ضعف تدفق الدم إلى قدمك، فإنك تكون أكثر عرضة لخطر الإصابة بمضاعفات تنجم عن مسامير القدم والأثفان. فاستشر الطبيب بشأن العناية الصحيحة بمسامير القدم والأثفان إذا كنت تعاني من مثل هذه الحالة.

الأعراض

قد تكون مصابًا بمسمار القدم أو الثفن إذا لاحظت ما يلي:

Ⅶ منطقة سميكة وخشنة من الجلد

Ⅶ نتوء بارز ومتصلب

Ⅶ ألم تحت الجلد أو إيلام عند اللمس

Ⅶ جلد متقشر أو جاف أو متشقق

تختلف مسامير القدم عن الأثفان، فهما ليسا نفس الشيء.

Ⅶ مسامير القدم تكون أصغر حجمًا من الأثفان وتتكوَّن من مركز صلب يُحيط به الجلد الملتهب. وتظهر مسامير القدم في أجزاء القدم التي لا تحمل وزنًا، مثل أعلى أصابع القدمين أو أطرافها وفيما بينها أيضًا، كما يمكن أن توجد أيضًا في المناطق التي تحمل الوزن. وقد تكون مسامير القدم مؤلمة عند الضغط عليها.

Ⅶ الأثفان نادرًا ما تكون مؤلمة. وتظهر عادةً في باطن القدمين، وخاصةً أسفل العقب أو مقدمة القدم أو في راحة اليدين أو على الركبتين. وتختلف الأثفان في حجمها وشكلها وغالبًا ما تكون أكبر من مسامير القدم.

الأسباب

يتسبب الضغط والاحتكاك الناجم عن الحركة بشكل متكرر في ظهور مسامير القدم والأثفان وزيادتها. وتتضمن بعض أسباب هذا الضغط والاحتكاك ما يلي:

Ⅶ ارتداء الأحذية غير المناسبة. قد تؤدي الأحذية الضيقة وذات الكعوب العالية إلى الضغط على مناطق بالقدم. وعندما يكون الحذاء واسعًا جدًا، فقد تنزلق القدم بشكل متكرر وتحتك بالحذاء، كما قد تحتك القدم أيضًا بغرزة أو خيط يوجد داخل الحذاء.

Ⅶ عدم ارتداء الجوارب. يمكن أن يؤدي ارتداء الحذاء أو الصندل بدون جوارب إلى الاحتكاك بالقدم، كما قد تتسبب الجوارب غير المناسبة أيضًا في حدوث مشكلة.

Ⅶ تشغيل الآلات أو استخدام الأدوات اليدوية. قد تظهر الأثفان على اليدين نتيجةً للضغط المتكرر الناجم عن تشغيل الآلات أو استخدام الأدوات اليدوية أو حتى الكتابة.

عوامل الخطورة

قد تزيد العوامل التالية من خطر الإصابة بمسامير القدم والأثفان:

Ⅶ الوكعات. الوكعة هي نتوء عظمي غير طبيعي يتكوّن على المفصل الموجود في قاعدة الإصبع الكبير في القدم.

Ⅶ إصبع القدم المطرقي. إصبع القدم المطرقي هو تشوه يحدث في إصبع القدم عندما يتقوس مثل المخلب.

Ⅶ التشوهات الأخرى في القدم. قد تتسبب حالات معينة، مثل وجود نتوء عظمي، في الاحتكاك المستمر داخل الحذاء.

Ⅶ عدم حماية اليدين. إن استخدام الأدوات اليدوية دون ارتداء قفازات يجعل الجلد عرضة للاحتكاك الشديد.

الاختبارات والتشخيص

تتضمن الاختبارات والإجراءات المستخدمة لتشخيص مسامير القدم والأثفان ما يلي:

Ⅶ الفحص الجسدي. سوف يفحص الطبيب قدميك لاستبعاد الأسباب الأخرى لسماكة الجلد، مثل البثور والأكياس.

Ⅶ الأشعة السينية. قد يُوصي الطبيب بإجراء أشعة سينية لليد أو القدم ليرى ما إذا كان هناك تشوه فعلي يتسبب في وجود مسمار القدم أو الثفن أم لا.

العلاجات والعقاقير

يعتمد علاج مسامير القدم والأثفان عادةً على تجنب الأسباب التي تؤدي إلى ظهورهما بشكل متكرر. ويمكنك أن تساعد في شفاء هذه الحالة عن طريق ارتداء الأحذية المناسبة والمريحة واستخدام الضمادات الواقية واتخاذ تدابير العناية الذاتية الأخرى.

وإذا استمر وجود مسمار القدم أو الثفن أو أصبح مؤلمًا رغم ما تبذله من جهود للعناية الذاتية، فقد تعمل طرق العلاج الطبي على تخفيف الألم:

Ⅶ إزالة الجلد الزائد. يمكن للطبيب تقليل الجلد السميك أو تهذيب مسمار القدم الكبير باستخدام مشرط، وغالبًا ما يحدث هذا خلال زيارتك للعيادة. ولا تحاول إجراء هذا بنفسك لأنه قد يؤدي إلى حدوث التهاب.

Ⅶ أدوية إزالة الثفن. قد يضع الطبيب أيضًا لصقة تحتوي على 40% من حمض الساليسيليك (كالو ريموفر وكلير أواي، وغيرهما). وتتوفر هذه اللصقات دون وصفة طبية، وسيخبرك الطبيب بعدد المرّات التي يتعيّن فيها استبدال هذه اللصقة. وقد ينصحك الطبيب باستخدام حجر الخفاف أو مبرد الأظافر أو لوح السنفرة لإزالة الجلد الميت قبل وضع اللصقة الجديدة، كما يمكن أن تحصل أيضًا على وصفة طبية بحمض الساليسيليك في صورة جِلّ لوضعه على المناطق الكبيرة.

Ⅶ أدوية للحد من مخاطر الإصابة بالعدوى. قد يُوصي الطبيب بوضع مرهم مضاد حيوي للحد من خطر الإصابة بالعدوى.

Ⅶ بطانات الأحذية الطبية. إذا كنت مصابًا بتشوه أساسي في القدم، فقد يصف لك الطبيب بطانات الأحذية المصممة حسب الطلب التي تكون مبطنة بقطن طبي (أجهزة التقويم) لمنع تكرار حدوث مسامير القدم أو الأثفان.

Ⅶ الجراحة. يمكن أن يُوصى الطبيب بالجراحة في حالات نادرة لتصحيح وضع اتساق العظام التي تسبب الاحتكاك.

نمط الحياة والعلاجات المنزلية

إذا كنت مصابًا بداء السكري أو حالة مرضية أخرى تتسبب في ضعف تدفق الدم، فاستشر الطبيب قبل معالجة مسمار القدم أو الثفن بنفسك.

وإذا لم تكن تعاني من أي مشكلات صحية أساسية، فجرّب هذه الاقتراحات للمساعدة في الشفاء من مسمار القدم أو الثفن:

Ⅶ استخدم الضمادات التي تُصرف دون وصفة طبية. ضع الضمادة لتحمي المنطقة التي يوجد بها مسمار القدم أو الثفن، ولكن، توخَ الحذر عند استخدام مزيلات مسامير القدم السائلة أو الضمادات الدوائية لمسامير القدم التي تُصرف دون وصفة طبية؛ ذلك لأنها تحتوي على حمض الساليسيليك، الذي قد يؤدي إلى تهيج الجلد السليم وحدوث العدوى أيضًا، وخاصةً لدى الأشخاص المصابين بداء السكري أو حالات مرضية أخرى تسبب ضعف تدفق الدم.

Ⅶ اغمر يديك أو قدميك في الماء. يساعد غمر يديك أو قدميك في الماء الدافئ والصابون على تنعيم مسامير القدم والأثفان، وهذا يُسهِّل من إزالة الجلد السميك.

Ⅶ اعمل على ترقيق الجلد السميك. ينبغي أن تحك مسمار القدم أو الثفن بحجر الخفان أو مبرد الأظافر أو لوح السنفرة أو المنشفة أثناء الاستحمام أو بعده ليساعدك في إزالة الطبقة الخشنة من الجلد، ولكن لا تستخدم أداة حادة لحك الجلد. تجنّب استخدام حجر الخفان إذا كنت مصابًا بداء السكري لأنك تكون أكثر عرضةً لخطر الإصابة بالعدوى.

Ⅶ احرص على ترطيب البشرة. ضع مرطبًا على اليدين والقدمين لتحافظ على الجلد ناعمًا باستمرار.

Ⅶ ارتدِ أحذية وجوارب مريحة. احرص دائمًا على ارتداء الأحذية المبطنة المناسبة وكذلك الجوارب الملائمة حتى يزول مسمار القدم أو الثفن.

الوقاية

قد تساعدك الطرق التالية في الوقاية من مسامير القدم والأثفان:

Ⅶ احرص على ارتداء الأحذية المريحة التي تسمح لأصابعك بالحركة. فإذا لم يكن باستطاعتك هز أصابع قدمك، فهذا يعني أن الحذاء ضيق جدًا. اطلب من متجر الأحذية توسيع الأحذية الخاصة بك عندما تتعرّض قدمك لأي احتكاك أو ضغط.

Ⅶ استخدم الضمادات الواقية. ضع ضمادات من لباد أو لصقات أو عصابات غير دوائية على المناطق التي يحتك الحذاء بها. ويمكنك أيضًا استخدام فواصل أو بعض صوف الغنم بين أصابع قدمك.

Ⅶ ارتدِ قفازات مبطنة عند استخدام الأدوات اليدوية. أو حاول تبطين مقابض الأدوات بشريط أو غطاء من القماش.

Ⅶ خاص «البيان الصحي» بالتعاون مع «مايوكلينيك»

01

يعتمد علاج مسامير القدم والأثفان أولاً على تجنب الأسباب المؤدية لظهورهما ويمكن شفاء الحالة بارتداء الأحذية المناسبة والمريحة

02

قد تظهر الأثفان على اليدين نتيجة الضغط المتكرر الناجم عن تشغيل الآلات أو استخدام الأدوات اليدوية

40 %

قد يضع الطبيب لصقةً تحتوي على 40% من حمض الساليسيليك ضمن علاج مسامير القدم

طباعة Email
تعليقات

تعليقات