ممارسة الرياضة 60 دقيقة يومياً تحافظ على صحة العظام والقلب

ت + ت - الحجم الطبيعي

بينت دراسة نرويجية أن المشي لمدة 60 دقيقة يومياً تحافظ على صحة القلب والعظام وخصوصاً لأولئك الذين يعملون يومياً خلف المكاتب لأكثر من 8 ساعات.

وبينت الدراسة أن الجلوس لفترات طويلة قادر على القضاء على حيوية الجسم، والتسبب في كثير من أمراض العظام، فقد تم جمع معدلات الوفيات على مدى فترة زمنية محددة بين مجموعة من الأفراد تقوم بنفس النشاط البدني وتمارس نفس السلوكيات كل يوم، مما أثبت مما لا يدع مجالا للشك أن نمط الحياة البطىء الخالي من الحركة يسبب المزيد من المخاطر الصحية.

وأضافت الدراسة أن الأفراد الذين يحصلون على وقت لممارسة الرياضة بأشكالها المختلفة، حتى لو كانت دقائق معدودة من المشي في الشارع، انخفضت معدلات الوفاة لديهم بنسبة تزيد عن 60%. كما أشارت الدراسة إلى أن الأفراد الذين حرصوا على أخذ فترة استراحة بين ساعات العمل، كانوا أقل عرضة لألم أسفل الظهر من غيرهم.

كما أكد أستاذ الطب الرياضي في المدرسة النرويجية للعلوم الرياضية أن ساعة يومياً من النشاط البدني يجب أن يكون أهم الأهداف للأشخاص في العصر الحديث للحفاظ على صحة العظام، القلب، ضغط الدم، نسبة السكر، لذلك أصبح من المعتاد أن نشاهد أفراداً تضع سماعات الأذن وتتمشى في الشارع أو الحدائق حتى تحافظ على صحتها مستقرة وتبتعد عن أمراض العصر التي تحيط بنا.

طباعة Email