«صحة دبي» تجري مباحثات تعاون مع وزارات ومؤسسات عالمية

أكد معالي حميد محمد القطامي المدير العام لهيئة الصحة بدبي أن الهيئة ماضية في الانفتاح على العالم بتجاربه ومستجداته، ومؤسساته المسؤولة عن القطاع الصحي، وجميع الهيئات والمنظمات والشركات الصحية والمنتجة للتقنيات والحلول الذكية، التي ترى الهيئة فيها أرضية مشتركة، لتحقيق أهدافها ودعم توجهاتها نحو مستقبل أفضل للصحة وتعزيز جودة الحياة. جاء ذلك خلال سلسلة اللقاءات، التي عقدها معالي القطامي مع مجموعة من الوفود رفيعة المستوى المشاركة في معرض الصحة العربي الذي تشهده دبي حالياً.

 

 

 

 

 

وكان معاليه قد بدأ استقبال الوفود من السفراء والقناصل لدى الدولة ورؤساء الشركات الصحية والمنتجة للتقنيات العالمية ومتعددة الجنسيات، مع اليوم الأول للمعرض، وقد امتدت اللقاءات والمباحثات لليوم الثاني على التوالي، بحضور مسؤولي الهيئة وعدد من المختصين.

 

 

 

 

ومن بين من التقاهم معالي القطامي من الوزراء والسفراء وكبار المسؤولين في المؤسسات الصحية العالمية وشركات التقنيات الرائدة: بارك نونغ هو وزير الصحة والشؤون الاجتماعية لدى جمهورية كوريا الجنوبية، والسفيرة ريتا سوان سفيرة جمهورية فنلندا لدى الدولة، وباتريك مودي السفير البريطاني، وجايمس دالي وزير دولة في وزارة الصحة لدى جمهورية أيرلندا، ومارسي جروسمن القنصل العام الكندي، ونيكلاس باكبسون الوكيل المساعد لوزارة الصحة والشؤون الاجتماعية السويدية والوفد، إلى جانب كيران مورفي الرئيس والمدير التنفيذي لجنرال إلكتريك للرعاية الصحية GE Healthcare، وروب كاسكيلا نائب الرئيس التنفيذي لشركة فيليبس العالمية، وعدد من كبار المسؤولين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات