انطلاق أعمال المؤتمر الإماراتي الـ 9 لأمراض الأنف والأذن والحنجرة

صورة

افتتح معالي حميد محمد القطامي المدير العام لهيئة الصحة في دبي، أعمال المؤتمر الإماراتي الـ 9 لأمراض الأنف والأذن والحنجرة واضطرابات السمع والتواصل 2019، الذي انطلق، مؤخراً، برعاية كريمة من سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية رئيس هيئة الصحة بدبي.

وقال معالي حميد محمد القطامي: «إن الصلة الوثيقة بين أمراض الأنف والأذن والحنجرة، ومجموعة الأمراض المزمنة وخاصة التي تصيب الجهاز التنفسي، ضاعفت من التحديات التي تواجه الساحة الطبية الدولية بما فيها المنظمات والجمعيات المتخصصة، إلى جانب المؤسسات الأكاديمية والمراكز البحثية وشركات صناعة الدواء، التي أخذت على عاتقها تحديث وسائل وطرق العلاج لمحاربة هذه الأمراض والحد من انتشارها، والتخلص من آثارها الجانبية، ومخاطرها التي تهدد الحواس الرئيسة للإنسان، وتضعف من قدرته على التواصل والتفاعل والاندماج في المجتمع».

وأكد معاليه أن هذه هي الإشكاليات الحقيقية لأمراض الأنف والأذن والحنجرة، التي يكمن معها أهمية الدور الرئيس للعلماء والأطباء والأطراف المعنية كافة، لمكافحتها ورفع مستوى الوقاية والحماية من آثارها السلبية على الإنسان وطاقته الإنتاجية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات