00
إكسبو 2020 دبي اليوم

«الهوية الرقمية» إفرازات وتأثيرات تطال مستقبل الطفل

ت + ت - الحجم الطبيعي

«باتت هويتنا الإنسانية تصطبغ بالهوية الرقمية.. ما أفرز جملة تأثيرات مستقبلية، أول المتضررين منها الطفل». هذه القضية الجوهرية، شكلت محور خلاصات واستنتاجات ندوة متخصصة في المهرجان «قيم الهوية الرقمية وأثرها في مستقبل الطفل»، التي شارك فيها: د. شهيرة خليل، أمل فرح، جون دوجيرتي. وأدارها محمد الحوسني. وتطرقت الندوة إلى ماهية العالم الرقمي أو الافتراضي والعالم الحقيقي، وكيف يؤثران في عالم الطفل وحياته ومستقبله.

عرضت شهيرة خليل، بعض ملامح تجربة مجلة (سمير) للأطفال المستمرة في بمصر (تصدر منذ عام 1956). وقالت: «أنا أميل إلى ما هو غير رقمي، وأُفضّل كل ما هو يدوي، فهو إنساني، والأطفال يحتاجون لذلك».

وقال دوجيرتي، إن الهوية الرقمية هي الشخص الذي تمثله في العالم الرقمي. وتناولت أمل فرح، في حديثها، تجربة مجلة (ميكي)، لافتة إلى أنه لا حدود بين العالم الرقمي والعالم الحقيقي في المجال الثقافي.

طباعة Email