«ألوان الجزيرة العربية» لوحات من الإمارات في معرض صور بالهند

«ألوان الجزيرة العربية» هو عنوان معرض صور يقيمه المصور الهندي حسنين أحمد في تشيناي، عاصمة ولاية تاميل نادو الهندية، مضيئاً على أوجه مختلفة من ثقافة الإمارات ومدنها الفخمة وقلاعها وصحرائها المترامية الأطراف، في محاولة لرسم تشابه بين الثقافتين العربية والهندية.

يصف حسنين أحمد الفن وراء مجموعة صوره لصحيفة «ذا هندو» كالآتي: «إنها أبيات شعر عن الزمن».

وتبرز بين الصور لوحات مختلفة من الإمارات، فهناك قلعة الجاهلي المبنية في أواخر القرن التاسع، وبجانبها صور ملونة تنبض بالحياة لسوق دبي ومتجر سجاد وسوق الخور الذي يعج بالبهارات والعود والعطور.

وكانت نيته من خلال المعرض أن يظهر للشعب الهندي صوراً مختلفة من الشرق الأوسط، وقد أعرب عن رغبته أيضاً في إقامة معرض صور بألوان الهند في الشرق الأوسط، بأمل أن تجمع هذه الصور سكان المنطقتين معا.

وكان حسنين قد ترعرع في تشيناي في قصر أمير محل في رويابيتا، وهو سليل أمير أركوت الثاني. ويذكر أنه نشأ في تشيناي وزار أجداده في السعودية وعائلته الممتدة في الإمارات وشعر وكأنه في بيته في كل تلك الأماكن، وهو يؤكد قائلاً: «يوجد قواسم مشتركة بيننا أكثر من الأشياء التي تفرقنا». أما اهتمامه بالتصوير، فقد بدأ عندما منحه والده كاميرا رقمية، وقد فتحت الكاميرا أمامه عالماً جديداً من الضوء والظلال والألوان والقصص.

ثم تعلم التصوير من مؤسسة في تشيناي أسسها صانع الأفلام راجيف مينون، وأجرى دوريات تدريبية متقدمة في دبي، قبل أن يفتتح شركة إنتاج فني خاصة به في عام 2018.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات