فوتوغرافيا

«الإنسانية» باقاتٌ من الفرص بانتظاركم

بعد طول انتظارٍ وترقّب من مجتمعات المصورين، أعلنت جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي، عن إطلاق دورتها العاشرة تحت شعارٍ يعكسُ الفكرة الأهم التي يحتاجها العالم في ظرفه الحالي، إنها «الإنسانية» بمعناها الواسع ومَظلّتها الشاملة وقضيتها المُلحَّة التي تفرض نفسها على ساحة واقع معظم شعوب الأرض، التي تواجه تحدياتٍ مستجدّة خطيرة وغير مألوفة، كانت كفيلةً بتغيير العديد من المفاهيم والعقليات وطرق التفكير.

الإنسانية.. هي محور اهتمام الدورة العاشرة، وفرصةٌ فوتوغرافيةٌ ملتصقةٌ بواقع الحال وحديث الساعة لدى أغلب مجتمعات المصورين حول العالم، حيث الصورة تسبق الكلمة في التعبير عن المستجدات اليومية ونتائج التحديات الصعبة ومؤشرات الأمل والتعافي التي ينتظرها الملايين في كل مكان. هذا المحور الذي بدأ منذ أيام باستقبال مشاركات المصورين، يرمزُ لمساحة السِلم والأمان التي تجمع شعوب الأرض وتتقاطع مع أولوياتهم في هذا العام بشكلٍ أكبر من أي وقتٍ مضى، ويقفُ أمام مئات المساحات التي تُفرِّقهم وتُفرِّقُ بينهم! واضعاً ورقة اختبارٍ حقيقيةٍ ساخنة أمام عقول وتجارب ومُخيِّلات المصورين وقراءاتهم الفنية والفكرية لنبض الإنسانية ودورها في صناعة الحلول ونجاعتها في مواجهة الجوائح العالمية.

إن من يراقبون تتابع المستجدات الدولية وتتالي الأخبار ونبض الأحداث، يدركون تماماً نفوذ الصورة الكبير المؤثِّر بشكلٍ مباشر على الواقع، ويفهمون قدرة الفنون على إدارة واقع العلاقة الثقافية والفكرية بين الشعوب، ويذكرون عشرات التجارب البصرية التي يصعُب محوها من الذاكرة، والتي أحرزت فيها الصورة علاماتِ تفوقٍ مذهلة كُتِبَت على جدار الإنسانية الخالد، وباتت نموذجاً يُحتذى في صناعة التغيير الإيجابي.

فلاش

قَدِّم إضافة بصرية للإنسانية بعدستك.. نحن بانتظارك!

جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي

www.hipa.ae

طباعة Email
تعليقات

تعليقات