31000 تذكرة تضع «فانغارد» في الصدارة محلياً

لم يخيب فيلم «فانغارد» آمال بطله جاكي شان ومخرجه ستانلي تونغ، فقد نجح في لفت انتباه الجمهور إليه وكسب الرهان، وأن يحجز له مكانة متقدمة على شباك التذاكر المحلي والصيني على حد سواء. في الإمارات بدأت عروض الفيلم رسمياً في 8 الجاري، لتأتي جولته الأولى في نهاية الأسبوع الماضي مثمرة، بعد تمكنه من بيع نحو 31.741 تذكرة في الإمارات، ليحجز بذلك صدارة شباك التذاكر المحلي.

متفوقاً على فيلم «غرين لاند» الذي حل ثانياً بعد بيعه ما يقارب 9385 تذكرة خلال الفترة من 8 – 10 الجاري، وذلك وفق الإحصائيات التي أصدرتها أخيراً، شركة فارس لتوزيع الأفلام التي تتخذ من دبي مقراً لها، وحصلت «البيان» على نسخة منها.

جوهرة

تربع «فانغارد» على عرش شباك التذاكر المحلي، كان أمراً متوقعاً، فإلى جانب كونه العمل الأحدث لجاكي شان، فقد صورت معظم مشاهده في دبي التي بدت فيه أشبه بالجوهرة التي ترصع التاج، لا سيما وأن معظم المشاهد التي استضافتها دبي، كانت الأهم في الفيلم، حيث قدمت صورة جميلة عن مواقع «دانة الدنيا» التي طالما أحبها جاكي شان، ورغب في التصوير فيها.

فوز «فانغارد» بالرهان، لم يكن قاصراً على شباك التذاكر المحلي، وإنما نجح أيضاً في اعتلاء سدة شباك التذاكر الصيني، بعد نجاحه في جمع 35.7 مليون دولار، خلال عطلة نهاية الأسبوع الماضي، مستفيداً بذلك من فترة العيد الوطني وعطلة منتصف الخريف التي تستمتع بها الصين، ارتقاء «فانغارد» وتحقيقه لهذا المستوى من الإيرادات، يأتي في ظل ما يشهده شباك التذاكر الأمريكي من «انهيار» بفعل فيروس كورونا، بحسب ما أوردته مجلة هوليوود ريبورتر في تقرير لها، سلط الضوء على أرباح شباك التذاكر الصيني.

أما على شباك التذاكر المصري، فقد نجح «فانغارد» في تحقيق إيرادات وصلت إلى نحو 9526 تذكرة، ليأتي ترتيبه هناك في المركز الرابع، بعد فيلم «وورد ويذ غراندبا» (The War With Grandpa) الذي حجز في شباك التذاكر المحلي المرتبة الثالثة بعد بيعه لنحو 8440 تذكرة في صالات السينما المحلية.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات